الإمارات تندد بتفجيرات مقديشو وتدعو لمواجهة خطر الإرهاب

وكالات
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 150
تاريخ الخبر: 16-10-2017

أدانت الإمارات بشدة التفجيرات الإرهابية الدموية التي وقعت في العاصمة الصومالية مقديشو، وخلفت مئات القتلى والجرحى. 


وأعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في بيان لها عن استنكار الإمارات وإدانتها لهذا العمل الإرهابي، ووقوفها وتضامنها مع الحكومة الصومالية في مواجهة العنف والتطرف، داعية المجتمع الدولي إلى التكاتف لمواجهة هذه الآفة الخطيرة التي تهدد أمن واستقرار دول العالم واجتثاثها من جذورها. 

وعبرت الوزارة في ختام بيانها عن بالغ العزاء والمواساة لذوي الضحايا وحكومة وشعب جمهورية الصومال، وتمنياتها للمصابين سرعة الشفاء. 


وقال مسؤولون إن ما يربو على 200 شخص قتلوا في تفجيرين متزامنين بالعاصمة الصومالية ليصبح واحدا من أشد الهجمات دموية في البلاد منذ شن متشددون تمردا في عام 2007.

وأعلن الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو الحداد ثلاثة أيام ودعا إلى التبرع بالدم وتقديم مساعدات مالية لضحايا هجومي الأمس. وأصيب مئة شخص على الأقل.

وقال في تغريدة على تويتر إن الهجوم المروع الذي وقع اليوم يبرهن على أن "العدو" لن يتوانى عن عمل أي شيء يسبب الألم والمعاناة للشعب ودعا إلى التوحد ضد الإرهاب.

وقالت الشرطة إن شاحنة ملغومة انفجرت أمام فندق عند تقاطع كيه 5 الذي تصطف على جوانبه مكاتب حكومية وفنادق ومطاعم وأكشاك مما أدى إلى تدمير مبان واندلاع النيران في سيارات. وبعد ذلك بساعتين وقع انفجار آخر في منطقة أخرى بالعاصمة.


وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 150
تاريخ الخبر: 16-10-2017

مواضيع ذات صلة