القيلولة تزيد خطر الموت والسكري

تاريخ الخبر: 30-11--0001

لندن -  الإمارات 71

قال الباحثون أن قيلولة الظهيرة تساهم في زيادة خطر الوفاة بشكل مفاجئ، ووجد العلماء أن الشباب البريطانيين الذين يأخذون قيلولة لمدة ساعة تقريباً تزيد لديهم احتمالات الوفاة المبكرة بنسبة الثلث، حيث يظهر الخطر الأكبر من هذه العادة إذا ترافقت مع أمراض الرئة، مثل التهاب الشعب الهوائية وانتفاخ الرئة والالتهاب الرئوي.

وأجرى خبراء جامعة كامبردج البريطانية الإختبار على 16000 رجل وامرأة من بريطانيا، يبلغون من العمر ما فوق 13 عاماً، بحسب صحيفة الديلي ميل.

وبعد متاببة لفترة زمنية وبالمقارنة معدلات الوفيات مع عادات النوم وجد الباحثون أن خطر الموت يزيد بنسبة 14% عند الأشخاص الذين غفوا لمدة أقل من ساعة خلال اليوم، أما الذين استمرت قيلولتهم لأكثر من ساعة سترتفع لديهم النسبة إلى 32%.

وقال البروفيسور، جيم هورن، من مركز أبحاث النوم في جامعة لوبورو: "يمكن أن تكون هذه القيلولة الصغيرة خير معين خلال النهار لراحة الإنسان"، مضيفاً أن "النتائج تظهر في الواقع أن الغالبية العظمى أي حوالي 85% من هؤلاء الناس الذين ينامون لأقل من ساعة واحدة، ليست ضمن إطار الخطر الكبير".

تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة