ندوة عالمية في دبي تبحث أثر تشريعات المشتقات المالية

تاريخ الخبر: 30-11--0001

دبي – الإمارات 71

أقامت شركة "إي أند زي" للاستشارات الإدارية، في دبي، ندوة بحثت أثر تشريعات المشتقات المالية بالمنطقة، بعنوان "قوانين الامتثال الجديد لتخفيف المخاطر النظامية: ضوابط تنظيم البنية الأساسية للسوق الأوروبي وقانون دود - فرانك".

واستعرضت الندوة القضايا الاقتصادية الحرجة التي تؤثر على القطاع المالي في المستقبل القريب، إضافة إلى بحث أثر تشريعات المشتقات المالية في المنطقة، والآليات التنظيمية الهامة التي تم وضعها فيما يتعلق بالقانون الأميركي المعروف بـ"دود - فرانك"، والأنظمة الأوروبية المماثلة الواردة في "ضوابط تنظيم البنية الأساسية للسوق الأوروبي"، وتأثير هذين التشريعين على تداول المشتقات المالية في الأسواق المالية في دول مجلس التعاون الخليجي.

ويأتي اختيار مدينة دبي لاستضافة هذه الندوة الهامة باعتبارها مركزاً مالياً وقوة اقتصادية إقليمية ودولية، وكذلك دعماً لمبادرة إعلان دبي عاصمة مالية عالمية، من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وقدم بلال حسنجي خلال الندوة عرضاً بعنوان "قانون دود - فرانك من وجهة نظر التنظيم الأميركي"، عاين خلاله الباب السابع من قانون "دود - فرانك" الذي يتمحور حول الشفافية والمساءلة في "وول ستريت"، وعرف  "المقايضة المالية" حسب الباب السابع من القانون نفسه، شارحاً الفصل بين أنشطة المقايضة المالية.

وتحدث خلال الندوة كل من كريم عزيز الخبير في القطاع المالي والامتثال، وبلال حسنجي وهو أحد متخصصي قطاع الاستثمار، حيث أطلعا الحضور على طبيعة المتطلبات التنظيمية التي نُشرت من قبل الجهات التنظيمية المحلية والدولية حول أنواع مختلفة من منتجات المشتقات المالية التي يجري تداولها حالياً من قبل المشاركين في الأسواق المالية.

وحضر الندوة العديد من المشاركين من مسؤولي الخزانة، ومديري الامتثال، ومسؤولي التدقيق الداخلي، ومحاسبين قانونيين، وغيرهم من المسؤولين في قطاع المالية.

تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة