‏"أوغلو" يدعوا مجلس الأمن ‏ إدخال ‏ المساعدات ‏ إلى سوريا

عدد المشاهدات: 644
تاريخ الخبر: 30-11--0001

عمان – الإمارات 71

دعا وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو، مجلس الأمن إلى إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا، وتنفيذ قراره رقم 2190 المتعلق بإدخال المساعدات الإنسانية إلى الداخل السوري.

وأضاف أوغلو، خلال مؤتمر صحفي له بالأردن، على هامش مؤتمر لوزراء دول الجوار السوري لبحث تداعيات الأزمة السورية على الدول المستضيفة للاجئين، اليوم الأحد القول: "لا نستطيع أن نمنع اللاجئين من الدخول لتركيا فقلوبنا مفتوحة لهم ولكن نريدهم أن يبقوا في سوريا".

وقال أيضاً : "إن هناك 5 ملايين ونصف المليون نازح في داخل سوريا، كما تقول المفوضية السامية للاجئين ويجب إدخال المساعدات إليهم".

وأوضح أوغلو أيضاً، بأن النظام السوري لا يسمح بدخول المساعدات والأمم المتحدة لا تقوم بأي شيء تجاه ذلك، لافتاً إلى أنه ستكون هناك قرارات مهمة سيتم الإعلان عنها عقب انتهاء المؤتمر دون الإفصاح عن نوعية هذه القرارات".

وتطرق إلى أن بلاده مع الحل السياسي للأزمة، مؤكداً وقوفها إلى جانب الأردن الذي قال عنه "إنه تكبد أعباء فوق طاقته"، طالباً من المجتمع الدولي "الوقوف لجانب دول الجوار السوري ضمن أزمة اللاجئين السوريين".

ولفت داود أوغلو إلى أن المساعدات التي حصلت عليها بلاده كانت قليلة فيما يخص أزمة اللاجئين، داعيا المجتمع الدولي الى القيام بواجبه تجاه هذه المسؤولية.

هذا ويشارك في مؤتمر دول الجوار السوري كل من وزراء خارجية تركيا أحمد داوود أوغلو، والعراق هوشيار زيباري، ووزير الشؤون الاجتماعية اللبنانية رشيد درباس، ونائب وزير الخارجية المصري، حمدي لوزة، والمفوض السامي لشؤون اللاجئين انتونيو غوتيريس، ويعد الهدف من المؤتمر هو تسليط الضوء على الأوضاع الإنسانية، نتيجة الأزمة السورية، وجذب انتباه العالم وتركيزه على هذه الأوضاع.

عدد المشاهدات: 644
تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة