الإمارات الثانية في المنطقة بصناعة التعهيد بنسبة نمو 25 %

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 824
تاريخ الخبر: 16-06-2015


أظهر تقرير صادر عن منطقة " دبي للتعهيد " و " فروست آند سوليفان "، أن الإمارات تمتلك ثاني أكبر قطاع للتعهيد في المنطقة، فيما تستأثر دبي ب 90٪ من أنشطة التعهيد الإقليمي، فيما توقع التقرير أن تصل قيمة القطاع عالمياً إلى 497 مليار دولار بحلول 2019.

وذكر مدير عام مدينة دبي للإنترنت ومنطقة دبي للتعهيد، ماجد السويدي، في تصريحات صحفية له على هامش   " منتدى توقعات التعهيد " الأول، الذي انطلقت فعالياته صباح أمس في دبي أن قطاع التعهيد في الإمارات يشهد نمواً سنوياً متزايداً، كون الدولة تتمتع ببيئة تقنية ووعي كبير تجاه خدمات القطاع، موضحاً أن منطقة دبي للتعهيد تضم حالياً نحو 120 شركة تعمل بالقطاع وتخدم العديد من القطاعات في الدولة وفي السوق الإفريقي على وجه الخصوص.

وأكد السويدي؛ أن القطاع يشهد كذلك تحولات في نوعية الخدمات بسبب التطور التقني في الإمارات وذلك من خلال تقديم حزم خدمات متعددة عبر بوابة واحدة، متوقعاً أن يرتفع الطلب على خدمات التعهيد بفعل نمو الإنفاق على تقنية المعلومات في الإمارات خلال السنوات القليلة المقبلة.

مضيفاً أنهم على مدى السنوات القليلة الماضية، شهدوا انتقالاً من المراكز التقليدية للتعهيد والخدمات المشتركة وإدارة نظم سير العمل مثل الصين والهند، نحو مراكز جديدة، حيث أسهمت سهولة التواصل والوصول إلى المرافق والمواهب بتعزيز مكانة الإمارات كلاعب رئيسي في هذا القطاع. 

وأشار مدير عام مدينة دبي للإنترنت، أن منطقة دبي للتعهيد تعتبر موطناً لعدد من الشركات الكبرى، فضلاً عن ذوي المهارات من مختلف أنحاء العالم وقد ساهم تقارب إمارة دبي مع أوروبا وأفريقيا وآسيا في تمكين شركاء الأعمال من تلبية متطلبات الأسواق المختلفة. مؤكداً أن هناك فرص نمو كبيرة لقطاع التعهيد والخدمات المشتركة وإدارة نظم سير العمل في دولة الإمارات، وسيوفر هذا المنتدى منصة مثالية لرواد القطاع لتبادل الخبرات وتحفيز النقاش وتقييم التحديات.
هذا وتوفر منطقة دبي للتعهيد نظاماً بيئياً متكاملاً للشركات عبر قطاع التعهيد، وتعد موطناً لأقسام الخدمات المشتركة وإدارة نظم سير العمل لشركات الطيران والبنوك والتأمين وشركات الضيافة، مثل البنك العربي، وبنك أبوظبي التجاري، وسيركو، ومجموعة ايه اكس ايه، ودنيا للتمويل.

وأكد من جانبه مدير عام شركة " تيليبرفورمنس "، محمد يحيى،  المتخصصة عالمياً في إدارة وتعهيد تجربة العملاء عبر القنوات المتعددة، التي دشنت أول مركز اتصال تفاعلي في المنطقة و إفريقي في دبي مؤخراً، أن قطاع التعهيد في الإمارات والمنطقة بشكل عام يتوقع أن ينمو العام الجاري بنسبة 25% مقارنة بالعام الماضي، مشيراً إلى أن الشركة تعمل في الفترة الحالية على توسيع أعمالها بالمنطقة انطلاقاً من مقرها بدبي.

و أضاف يحيى أن قطاع التعهيد في المنطقة بات بحاجة إلى تطور يواكب الطفرات التقنية العالمية وفي المنطقة كذلك، حيث إن أغلبية الشركات تركز على تقديم خدمات التعهيد عبر مراكز اتصال تقليدية ولم تطور أعمالها وصولاً إلى التفاعل مع العملاء لتلبية رغباتهم بصورة آنية. 
ويهدف " منتدى توقعات التعهيد " الأول، إلى جمع خبراء قطاع التعهيد في الإمارات لبحث سبل دفع الكفاءة وخلق ميزة تنافسية من خلال استراتيجيات التعهيد المبتكرة.


وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 824
تاريخ الخبر: 16-06-2015

مواضيع ذات صلة