"الشؤون الاسلامية": 4 % نسبة الإئمة المواطنين في الشارقة

عدد المشاهدات: 634
تاريخ الخبر: 30-11--0001

الشارقة - الإمارات 71

توقعت دائرة الشؤون الاسلامية في الشارقة، أن يزداد عدد الإئمة المواطنين، الذين يشكلون ما نسبته أربعة في المائة من أئمة الشارقة، بعد زيادة حوافزهم وتعديل أوضاعهم.

وأفاد مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة في دائرة الشؤون الإسلامية في الشارقة، عبدالله عمران الخيال، في تصريحات صحفية، اليوم السبت (10|5)، أن عدد الأئمة المواطنين في مساجد الشارقة بلغ 27 مواطناً، يمثلون نسبة 4 في المائة، من أئمة ومؤذني الشارقة"، مؤكداً أن الدائرة تعمل على "تقديم تسهيلات عدة لاستقطاب المزيد من المواطنين لوظيفة الإمامة والأذان".

وأرجع مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة في دائرة الشؤون الإسلامية في الشارقة، أسباب عزوف المواطنون عن هذه الوظيفة، إلى عدم مقدرة بعضهم على الالتزام بمواعيد هذه المهنة، بالإضافة الى قلة الحوافز المالية الخاصة بوظيفة الأئمة، كذلك اشتراط قانون الخدمة المدنية، بأنه لا يحق للإمام أو المؤذن الجمع بين وظيفته ووظيفة أخرى في وقت واحد.

وتوقع المسؤول في دائرة الشؤون الإسلامية، أن يزداد عدد الأئمة المواطنين، خصوصاً أن الدائرة بصدد إعداد دراسة تتضمن زيادة حوافزهم وتعديل أوضاعهم، مشيرا في الوقت نفسه، إلى أن "الدائرة تقدم تسهيلات عدة لاستقطاب المواطنين، من خلال تيسير شروط المطلوب توافرها في المتقدم لهذه الوظائف".

عدد المشاهدات: 634
تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة