محكمة إسرائيلية تراوغ للتملص من إدانة قنلة الطفل أبوخضير

الطفل محمد أبوخضير حرق حياً في أغسطس 2014
فلسطين – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 645
تاريخ الخبر: 01-12-2015


 فاجأ قاضي محكمة الاحتلال المركزية في القدس ذوي ومحامي الشهيد محمد أبو خضير بِرَهن إدانة ثلاثة إسرائيليين بقتل وحرق الفتى بحصولهم على شهادات طبية تؤكد أهليتهم للمحاكمة.

وقال المحامي مهند جبارة في تصريح صحافي: لقد أدانت المحكمة في قرار من 40 صفحة الإسرائيليين الثلاثة بقتل الفتى أبو خضير، ولكنها قالت إنها تريد التأكد من الأهلية العقلية لهم. وأضاف: ‘المفاجأة هي أن محامي الدفاع عن المتهم البالغ (يوسيف بن دافيد) وهو المتهم الرئيسي في القضية، قدم، يوم الخميس الماضي، تقريراً طبياً عن الوضعية النفسية، يدعي فيه أنه يعاني من اضطرابات نفسية، وهو الأمر الذي لم يقدم عليه المحامي طوال فترة المحكمة التي استمرت سنة ونصف السنة، وبالتالي فإنه بموجب القانون الإسرائيلي لا يمكن إدانته قبل التحقق من أهليته للمحاكمة.

وأضاف: في ضوء ذلك فإن القاضي قال في قراره: إن بن دافيد ارتكب الجريمة كاملة ولكنه أرجأ النطق بالحكم ضدّه حتى التأكد من فحوى التقرير في العشرين من شهر ديسمبر الجاري.

وتابع جبارة: فيما يتعلق بالمتهمين القاصرين فقد أدانهما القاضي الإسرائيلي بالقتل ولكن أيضاً طلب عرضهما على ضابط سلوك للتأكد من أهليتهما.

وأشار جبارة إلى أن ‘القاضي قرر النطق بالحكم يوم 13 يناير المقبل بمعنى أنه في هذه الجلسة فإن القاضي سيحدد عدد سنوات الحكم’.

وأعلن رئيس كتلة الأحزاب العربية في الكنيست أيمن عودة أن محمد أبو خضير ‘اغتيل فقط لأنه عربي، وهذه المرة أيضاً، على غرار مرات أخرى كثيرة في الماضي، حين يكون القتلة يهوداً فإنهم يفيدون من حماية المؤسسات القضائية’.


فلسطين – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 645
تاريخ الخبر: 01-12-2015

مواضيع ذات صلة