اتفاق إماراتي أردني للتعاون بمجال حماية الطبيعة

تاريخ الخبر: 30-11--0001

أبوظبي – الإمارات 71

وقع الصندوق الدولي للحفاظ على الحبارى في دولة الإمارات العربية المتحدة اتفاق تعاون مع الجمعية الملكية لحماية الطبيعة، بهدف حماية طائر الحبارى الذي يعد جزءا من التراث الثقافي والبيئي في كلا البلدين.

وقال مدير عام الصندوق الإماراتي محمد البيضاني إنه يقدم الشكر للأردن والجمعية الملكية لحماية الطبيعة على اهتمامهم والتزامهم بالخطوات الكفيلة بتعزيز التعاون الدولي في حماية الطبيعة، وتراثها وتعزيز قيم التعاون المشترك بشأنها.

واعتبر الاتفاق الموقع اليوم، إنجازا مهما للحملة الدولية التي تقودها أبوظبي من أجل الحفاظ على طائر الحبارى لأنه يؤرخ لانضمام شركائنا في الأردن كأحدث دولة تسهم معنا في جهودنا للمحافظة على هذا النوع الحيوي لثقافتنا وتراثنا.

من جانبه؛ قال رئيس الجمعية يحي خالد لوكالة الأنباء الأردنية الرسمية "بترا" إن الاتفاق يهدف إلى تأسيس مجموعات قابلة للنمو من طيور الحبارى في مواقع انتشارها التاريخية في المملكة.

وذكر ان تأسيس المجموعات القابلة للنمو من هذا النوع من الطيور البرية، سيكون بالتعاون مع جميع الشركاء والمجتمعات المحلية في عدد من المواقع البرية الأردنية، فيما تشمل البنود الأساسية للاتفاقية تنفيذ برنامج وطني للتوعية بمشروع استعادة الحبارى في الأردن.

وعبر عن شكره لدولة الإمارات على مشاركتها الأردن بالخبرات التي طورتها الكفاءات الإماراتية على مدى عقود في مجال الحفاظ على الأنواع النادرة من الطيور البرية.

تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة