دراسات توصي بتقليل الجرعات التي يتناولها مرضى السرطان

عدد المشاهدات: 510
تاريخ الخبر: 30-11--0001

شيكاغو – الإمارات 71

أوصت دراسات أمريكية الأطباء بتقليل الجرعات العلاجية التي يتناولها مرضى يعانون من أنواع معينة من السرطان وذلك بناء على أدلة أفادت بان بعض أدوية علاج الأورام يمكن الإقلال منها.

وأظهر اجتماع الجمعية الأمريكية للعلاج الاكلينيكي للأورام في شيكاغو، معلومات تمهد السبيل أمام الأطباء كي يحدوا من مخاطر رعاية المرضى الناتجة عن تعاطي عقاقير علاج الأورام.

وأيدت دراسات أخرى هذه الاستراتيجية الجديدة التي يمكنها أيضا ان تحد من تكاليف الرعاية الصحية.

واستدلت الدراسة بأن مريضات سرطان الثدي الذي انتشر إلى العظام عادة ما يعالجن بجرعات شهرية تتضمن الحقن في الوريد بمجموعة دوائية تعرف باسم بايفوسفونات منها حمض زوليدرونيك الذي يعالج كسور العظام ومشاكلها، وتنتج شركة نوفارتس حمض زوليدرونيك تحت الإسم التجاري زوميتا.

واكتشف الباحثون في مركز أندرسون لعلاج الأورام في شيكاجو أنه يمكن لمريضات سرطان الثدي الذي انتشر إلى العظام -وبعد العام الأول من العلاج الشهري بالبايفوسفونات- أن يقللن منه بحيث يكون كل ثلاثة أشهر وذلك دون أي أضرار.

ويقلل هذا التغيير من مخاطر الإصابة بمشاكل الكلى فضلا عن أي آثار جانبية أخرى -ربما تكون نادرة لكنها خطيرة- مثل ضعف مناطق من عظام الفكين أو تلفها تمامًا.

عدد المشاهدات: 510
تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة