محمد بن زايد يتبرع بـ 20 مليون دولار دعماً للقطط البرية في العالم

عدد المشاهدات: 633
تاريخ الخبر: 30-11--0001

أبوظبي – الإمارات 71

قام الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أمس الاثنين، بتقديم دعماً مالياً بقيمة 20 مليون دولار ولمدة عشر سنوات وذلك من أجل إنقاذ القطط البرية في العالم.

ويأتي هذا الالتزام الشخصي من قبل سموه بتوفير التمويل وستتم إدارته من خلال صندوق محمد بن زايد للكائنات الحية، الذي أسسه في العام 2009، حيث ستمثل رزان خليفة المبارك الأمين العام لهيئة البيئة في أبوظبي، العضو المنتدب لصندوق محمد بن زايد للمحافظة على الكائنات الحية، الصندوق، من خلال عضويتها في مجلس إدارة "بانثيرا" المؤسسة المعنية بضمان مستقبل القطط البرية.

وبحسب "الاتحاد" فقد قام أمس متبرعون مهتمون بالبيئة من الصين والهند والولايات المتحدة الأميركية إلى جانب الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد مجتمعين بتقديم تمويلاً بقيمة 80 مليون دولار أميركي، من أجل إحداث تغير نوعي في مسار عملية حماية القطط البرية من لال مؤسسة "بانثيرا".

وأعلن أمس في أبوظبي عن تأسيس تحالف دولي لهذا الغرض، وسيلتزم الممولون خلال السنوات العشر المقبلة بتقديم الدعم المالي للمحافظة على القطط، حيث يمثل هذا الالتزام جهداً غير مسبوق في حجمه وأهدافه.

ويقول القائمون على هذا التحالف الدولي إنه سيعمل على إنقاذ مختلف أجناس القطط البرية حول العالم، باعتبار أن هذا الإنقاذ يمثل استراتيجية رابحة للحفاظ على نظم بيئية كبيرة وفعالة، لا تعتمد عليها القطط فحسب، بل جميع أشكال الحياة الأخرى بما في ذلك البشر.

عدد المشاهدات: 633
تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة