واشنطن تصف انتخابات الرئاسة بسوريا بأنها "عار"

تاريخ الخبر: 30-11--0001

واشنطن – الإمارات 71

عبرت الولايات المتحدة عن إدانتها واستنكارها لانتخابات الرئاسة السورية التي جرت أمس الثلاثاء ووصفتها بأنها "عار" على حكومة الرئيس بشار الأسد و"منفصلة عن الواقع" في خضم الحرب الأهلية الوحشية في البلاد.

وكان السوريون قد صوتوا في الانتخابات التي يتوقع أن يحقق فيها الأسد فوزا كاسحا والتي وصفها الكثيرون بأنها مسرحية و"تمثيلية".

ونقلت رويترز عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية، ماري هارف، في مؤتمر صحفي في واشنطن القول: "الانتخابات الرئاسية في سوريا اليوم هي عار".

وأضافت المتحدثة قائلة: "بشار الأسد لا يتمتع اليوم بمصداقية أكثر منه بالأمس".

ولفتت إلى ما وصفته بالصور المثيرة للاشمئزاز للرئيس الأسد وهو يدلي بصوته ويتصرف كما لو كانت هذه انتخابات حقيقية.

وأفادت هارف بأن الانتخابات المنفصلة عن الواقع والمجردة من المشاركة السياسية التي أعدها نظام الأسد اليوم إنما تواصل إرثا عائليا من القمع العنيف مستمرا منذ 40 عاما يسحق المعارضة السياسية بوحشية ولا يلبي طموح السوريين في السلام والازدهار.

تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة