معاريف: إسرائيل تسعى للسيطرة على نهر النيل في مصر

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 400
تاريخ الخبر: 13-07-2016


قالت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية إن انخفاض منسوب مياه النيل يزيد من أزمة المياه في مصر، مؤكدة أن المصريين يرون أن إسرائيل تسعي إلى سرقة مياه نهر النيل.

وذكرت الصحيفة أن الدول العربية على قناعة بأن هدف زيارة رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو للدول الأفريقية هو تعميق التحالف الأمني والاستخباري مع مصر وحل مشكلة الجفاف الذي ينتابها جراء شح المياه.

وأشارت الصحيفة إلى أن موضوع المياه يعتبر في مصر قضية أمنية نظرا لحاجة 90 مليون مصري لها. وذكرت أن تكلفة مشروع سد النهضة الإثيوبي تصل إلى 7 مليار دولار، ويفترض أن يوفر 6 آلاف ميغاوات من الكهرباء لإثيوبيا، ولكن في موازاة ذلك، حسب الحجة المصرية، فإنه يساعد على جفاف النيل.

ولفتت إلى أراء الخبراء المصريين حول بناء السد وقولهم إنه ليس هناك شك في أن شعار "إسرائيل من النيل إلى الفرات" أصبح أقرب إلى الواقع بطريقة مبتكرة.

وكان البرلمان الإثيوبي قد اتخذ قرارا عام 2013 ينص على تغيير اتفاقية تقسيم مياه النيل والتي وقعت في الثلاثينات من القرن الماضي.

وطرح البرلمان الإثيوبي مخططا لبناء سد على مصادر النيل الأزرق وقد أدى بناء السد إلى تباطؤ تدفق المياه لمصر، وتضرر قطاع المياه الذي يعتمد بصورة أساسية على النيل.

وفي زيارة نتنياهو مؤخرا لأثيوبيا أعرب عن دعم كيانه دعم المشاريع الأثيوبية المائية رغم أنها تؤثر على الأمن المائي لمصر، وفي زيارة وزير الخارجية سامح شكري لتل أبيب الأسبوع الجاري تجاهل شكري تصريحات نتنياهو وخطورتها التي اطلقها في أديس أبابا.


وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 400
تاريخ الخبر: 13-07-2016

مواضيع ذات صلة