بان كي مون يعرب عن قلقه على الأسرى المضربين عن الطعام

تاريخ الخبر: 30-11--0001

نيويورك- الإمارات 71

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن قلقه إزاء التقارير التي تشير إلى تدهور صحة محتجزين فلسطينيين مضربين عن الطعام منذ أكثر من شهر ونصف الشهر، احتجاجا على اعتقالهم إداريًا دون تهمة أو محاكمة، مشددًا على ضرورة قيام إسرائيل بتوجيه الاتهام إلى المعتقلين إداريا أو إطلاق سراحهم بدون تأخير.

وأشار إلى أن الأمم المتحدة تتابع عن كثب الوضع العام للمحتجزين الفلسطينيين حيث ابلغت المفوضة السامية لحقوق الإنسان مؤخرا إسرئيل بقلقها بشأن تلك المسلة وأبدت أيضا قلقها إزاء تعديل تشريعي مطروح أمام الكنيست يهدف إلى السماح بالإطعام القسري وتقديم العلاج الطبي للسجناء المضربين عن الطعام رغما عن إرادتهم تحت ظروف محددة بما يتناقض معع المعايير الدولية.

ويخوض الأسرى الفلسطينيون في السجون الإسرائيلية بين حين وآخر إضرابات عن الطعام شاملة أو جزئية، في إطار انتزاع حقوق الأسرى من سلطات الاحتلال الإسرائيلي، وعادة ما ترضخ فيها هذه السلطات لمطالب الأسرى بصورة كلية أو جزئية.

تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة