انطلاق «مسار 2020» خلال أكتـوبر.. و10 مليارات درهم كلفة المشروع

مترو دبي
دبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 13-08-2016


تبدأ‭ ‬هيئة‭ ‬الطرق‭ ‬والمواصلات‭ ‬في‭ ‬دبي،‭ ‬خلال‭ ‬أكتوبر‭ ‬المقبل،‭ ‬تنفيذ‭ ‬مشروع‭ ‬مسار‭ ‬2020‭ ‬الذي‭ ‬أرست‭ ‬عقد‭ ‬تنفيذه‭ ‬على‭ ‬تحالف‭ ‬شركات‭ ‬‮«‬اكسبولينك‮»‬،‭ ‬بكلفة‭ ‬قدرها‭ ‬10‭.‬6‭ ‬مليارات‭ ‬درهم‭. ‬ويتضمن‭ ‬المشروع‭ ‬إنشاء‭ ‬خط‭ ‬مترو‭ ‬يضم‭ ‬سبع‭ ‬محطات‭ ‬جديدة،‭ ‬بهدف‭ ‬تلبية‭ ‬احتياجات‭ ‬مشروعات‭ ‬وفعاليات‭ ‬معرض‭ ‬‮«‬إكسبو‭ ‬2020‮»‬،‭ ‬التي‭ ‬تستمر‭ ‬ستة‭ ‬أشهر،‭ ‬ضمن‭ ‬حدث‭ ‬عالمي‭ ‬يُقام‭ ‬للمرة‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات،‭ ‬وذلك‭ ‬أول‭ ‬انعقاد‭ ‬له‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وإفريقيا‭ ‬وجنوب‭ ‬آسيا،‭ ‬ويتوقع‭ ‬أن‭ ‬يستقطب‭ ‬نحو‭ ‬25‭ ‬مليون‭ ‬زائر‭.‬

ويضم‭ ‬التحالف‭ ‬شركات‭: ‬ألستوم‭ ‬الفرنسية،‭ ‬وأكسيونا‭ ‬الإسبانية،‭ ‬وجولرماك‭ ‬التركية،‭ ‬وتالس‭ ‬الفرنسية،‭ ‬ويباشر‭ ‬أعمال‭ ‬المشروع‭ ‬حتى‭ ‬الربع‭ ‬الأخير‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬2019،‭ ‬الذي‭ ‬سيشهد‭ ‬عملية‭ ‬التشغيل‭ ‬التجريبي،‭ ‬فيما‭ ‬يبدأ‭ ‬التشغيل‭ ‬الرسمي‭ ‬للمسار‭ ‬في‭ ‬الربع‭ ‬الثاني‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬2020‭.‬

ويبدأ‭ ‬المسار‭ ‬من‭ ‬محطة‭ ‬‮«‬نخيل‭ ‬هاربر‭ ‬آند‭ ‬تاور‮»‬،‭ ‬على‭ ‬الخط‭ ‬الأحمر،‭ ‬بطول‭ ‬15‭ ‬كيلومتراً،‭ ‬منها‭ ‬11‭.‬8‭ ‬كيلومتراً‭ ‬فوق‭ ‬مستوى‭ ‬سطح‭ ‬الأرض،‭ ‬و3‭.‬2‭ ‬كيلومترات‭ ‬تحت‭ ‬مستوى‭ ‬سطح‭ ‬الأرض،‭ ‬ويضم‭ ‬سبع‭ ‬محطات،‭ ‬منها‭ ‬محطة‭ ‬تبادلية‭ ‬مع‭ ‬الخط‭ ‬الأحمر،‭ ‬ومحطة‭ ‬في‭ ‬موقع‭ ‬‮«‬إكسبو‮»‬،‭ ‬وثلاث‭ ‬محطات‭ ‬مرتفعة،‭ ‬ومحطتان‭ ‬تحت‭ ‬مستوى‭ ‬الأرض‭.‬

ويخدم‭ ‬كذلك‭ ‬الامتداد‭ ‬الجديد‭ ‬للمترو،‭ ‬الذي‭ ‬يصل‭ ‬محطة‭ ‬المترو‭ ‬الواقعة‭ ‬على‭ ‬الخط‭ ‬الأحمر‭ (‬نخيل‭ ‬هاربر‭ ‬آند‭ ‬تاور‭) ‬إلى‭ ‬موقع‭ ‬معرض‭ ‬‮«‬إكسبو‭ ‬2020‮»‬،‭ ‬وعدد‭ ‬من‭ ‬المناطق‭ ‬السكنية‭ ‬تقدر‭ ‬كثافتها‭ ‬بنحو‭ ‬270‭ ‬ألف‭ ‬نسمة،‭ ‬كما‭ ‬يربط‭ ‬المسار‭ ‬موقع‭ ‬المعرض‭ ‬مع‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المشروعات‭ ‬والمواقع‭ ‬الحيوية‭ ‬التي‭ ‬تضم‭ ‬مناطق‭ ‬سكنية،‭ ‬مثل‭ ‬الحدائق،‭ ‬وديسكفري‭ ‬جاردنز،‭ ‬والفرجان،‭ ‬وعقارات‭ ‬جميرا‭ ‬للغولف،‭ ‬ومجمع‭ ‬دبي‭ ‬للاستثمار‭.‬

وأكدت‭ ‬الهيئة‭ ‬أنها‭ ‬استفادت‭ ‬من‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬التجارب‭ ‬خلال‭ ‬تنفيذها‭ ‬مشروع‭ ‬مترو‭ ‬دبي‭ ‬الذي‭ ‬بدأ‭ ‬تشغيله‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2009،‭ ‬موضحة‭ ‬أنها‭ ‬رصدت‭ ‬عدداً‭ ‬من‭ ‬النواحي‭ ‬التي‭ ‬تتطلب‭ ‬تطويراً‭ ‬وتحسيناً،‭ ‬وتقع‭ ‬ضمن‭ ‬أربعة‭ ‬محاور،‭ ‬تتضمن‭ ‬سعة‭ ‬المحطات‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬مساحة‭ ‬المداخل‭ ‬والمخارج،‭ ‬ومسارات‭ ‬المشاة‭ ‬الداخلية‭ ‬والخارجية،‭ ‬وذلك‭ ‬لتوفير‭ ‬مساحات‭ ‬أكثر‭ ‬اتساعاً،‭ ‬تسهّل‭ ‬عملية‭ ‬الحركة‭ ‬داخل‭ ‬مباني‭ ‬المحطات‭ ‬وحولها،‭ ‬وكذلك‭ ‬تحسينات‭ ‬في‭ ‬تصميم‭ ‬المرافق‭ ‬المخصصة‭ ‬لعمليات‭ ‬تنظيف‭ ‬المحطات‭ ‬بمناطقها‭ ‬المختلفة،‭ ‬بما‭ ‬فيها‭ ‬مواقع‭ ‬القطارات،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬دراسة‭ ‬أساليب‭ ‬جديدة‭ ‬في‭ ‬ترشيد‭ ‬الطاقة‭ ‬المستخدمة‭ ‬في‭ ‬تشغيل‭ ‬المحطات،‭ ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬التطوير‭ ‬في‭ ‬مساحة‭ ‬وسعة‭ ‬عربات‭ ‬القطار،‭ ‬وتصميمها‭ ‬الداخلي،‭ ‬وتوزيع‭ ‬المقاعد،‭ ‬والتقسيم‭ ‬الفاصل‭ ‬بين‭ ‬العربات‭ ‬المختلفة‭.‬

وتقدر‭ ‬الطاقة‭ ‬الاستيعابية‭ ‬لمسار‭ ‬2020‭ ‬بنحو‭ ‬46‭ ‬ألف‭ ‬راكب‭ ‬في‭ ‬الساعة‭ ‬في‭ ‬الاتجاهين،‭ ‬و23‭ ‬ألف‭ ‬راكب‭ ‬في‭ ‬الساعة‭ ‬في‭ ‬الاتجاه‭ ‬الواحد،‭ ‬ويتوقع‭ ‬أن‭ ‬يصل‭ ‬عدد‭ ‬مستخدمي‭ ‬المسار،‭ ‬وفقاً‭ ‬للدراسات‭ ‬التي‭ ‬أعدتها‭ ‬الهيئة،‭ ‬إلى‭ ‬125‭ ‬ألف‭ ‬راكب‭ ‬في‭ ‬اليوم،‭ ‬ليرتفع‭ ‬إلى‭ ‬نحو‭ ‬275‭ ‬ألف‭ ‬راكب‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬بحلول‭ ‬عام‭ ‬2030


دبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 13-08-2016

مواضيع ذات صلة