شركة "فالكون" تبدأ تأمين مطار شرم الشيخ بعد فشل أجهزة أمن السيسي

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 03-10-2016


قال شريف فتحي وزير الطيران المدني، في تصريحات صحافية، إن الشركة التي وصفها بـ "الوطنية" فالكون بدأت المرحلة الأولى من عملها في مطار شرم الشيخ بتأمين الركاب والأمتعة على أن يكون الشحن الجوي في المرحلة الثانية. 

وكان موقع "المصريون" أكد أن شركة إماراتية تمتلك 40% من أسهم الشركة وأصولها.

وأضاف "فتحي" أن الشركة ستقوم بالتفتيش الإداري للركاب والأمتعة على أن تظل الضبطية القضائية وتأمين المطارات والمنشآت من اختصاص وزارة الداخلية، وسيستمر عملهم جنبا إلى جنب مع رجال الأمن التابعين لشرطة المطار لفترة تتراوح بين ثلاثة إلى أربعة شهور يتم خلالها تسليم وتسلم المهام الخاصة بالإجراءات المحددة للشركة «الوطنية» فالكون.

ويأتي هذا القرار، بعد فشل أجهزة أمن السيسي من إقناع روسيا ودول العالم على قدرتها في تأمين المطارات والمنشآت الاستراتيجية بعد عدد من الهجمات التي يشنها مسلحون مجهولون، وخاصة إسقاط تنظيم الدولة طائرة روسية في أكتوبر من العام الماضي.
وأوضح وزير الطيران المدني أن الشركات الخاصة بتأمين المطارات تحظى بدعم كبير من الدولة، مضيفاً أن عدد العاملين في الشركة «الوطنية» فالكون بمطار شرم الشيخ وصل إلى 640 موظفا، حيث تلقوا دورات تدريبية على أعلى مستوى من مدربين معتمدين من المنظمة العالمية للطيران المدني (الإيكاو) والمدرجة في البرنامج الوطني المصري لأمن الطيران.
وأشار فتحي إلى أن الخطوة التالية للشركة «الوطنية فالكون» هي تأمين المبنى الجديد رقم (2) في مطار القاهرة الدولي، وجار حالياً تعيين العاملين وتدريبهم للقيام بمهامهم في المطار بنفس آلية التسليم والتسلم في مطار شرم الشيخ.
وردا على سؤال حول تحديد موعد استعادة السياحة لنشاطها بنسبة 100٪ قال الوزير المصري: «من الصعب تحديد هذا الأمر في الوقت الراهن.. لكن القطاع يشهد نموا»، منوها إلى أن الاهتمام يتجه لاستعادة السياحة من كل الجهات العالمية، وليس الروسية فقط.
وقالت النائبة سحر طلعت مصطفى، رئيسة لجنة السياحة والطيران في مجلس النواب، إن تأمين المطارات يعتبر الخطوة الأولى في إعادة الثقة لدى السائح الأجنبي والبداية الحقيقية لعودة السياحة إلى ما كانت عليه، بعدما تعرضت لانتكاسة شديدة طوال السنوات الأخيرة. وأشادت بالصورة التي خرج بها مبنى الركاب 2، والذي تم انتهاء العمل به، مشيرة إلى أن المطار هو المزار السياحي الأول الذي يستقبل السائح فور وصوله لمصر.
وقال شريف خالد، المدير التنفيذي لشركة فالكون، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج هنا العاصمة الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي، إن الشركة تفتش الركاب والحقائب والأمتعة والبضائع الخاصة بالمسافرين، لافتا إلى أن ذلك يؤدي لتفريغ رجل الشرطة للعمل الأمني المخصص له. وتابع: قمنا بتدريب أفرادنا على مستوى عال بواسطة خبراء أجانب ومصريين، وكان ذلك لمدة 6 شهور.
وتراجع قطاع السياحة المصري بشكل كبير بعد توقف الرحلات الجوية من عدد من دول العالم بسبب تخوفهم من أمن المطارات بعد تفجير طائرة ركاب روسية فوق سيناء بفعل عمل إرهابي ومقتل كل من على متنها. واشترطت روسيا لاستئناف رحلاتها إلى مصر، تقديم ضمانات من السلطات المصرية لحماية مواطنيها من أي عمل مشابه أو اعتداء.

وكان نظام السيسي استعان بشركة "فالكون" لقمع مظاهرات طلاب الجامعات المصرية خلال العامين الماضيين. وموظفو الشركة هم عناصر جيش وشرطة ومخابرات سابقين وفق مصادر أمنية مصرية تحدثت لـ"المصريون".


وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 03-10-2016

مواضيع ذات صلة