أردوغان: اقتربنا من السيطرة على كامل عفرين

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 117
تاريخ الخبر: 14-03-2018


أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأربعاء، عن اقتراب سيطرة القوات التركية والجيش السوري الحر، على مدينة عفرين بالكامل.


وقال الرئيس التركي في تصريحات له خلال الاجتماع الـ 46 مع المخاتير، في المجمع الرئاسي بأنقرة، إننا "اقتربنا أكثر من مركز عفرين، وأتمنى أن تتم السيطرة عليها تماماً بحلول المساء" في إشارة إلى مساء اليوم الأربعاء. 


وأكد أردوغان أن "خروج المدنيين من عفرين يتم عبر ممر آمن خاص"، مضيفاً: "نتخذ كافة أشكال الحذر والحيطة خلال عملية غصن الزيتون، ونعمل حالياً على إخراج المدنيين من عفرين بواسطة سيارات عبر ممر خاص".


ووصف مسلحو "وحدات حماية الشعب الكردية" بانهم "أوغاد وقتلة" وذلك لكونهم "أردوا جندياً من جنودنا شهيداً، أثناء رفعه القرآن الكريم من الأرض، زرعوا تحته قنبلة يدوية، هؤلاء حقاً كفرة بلا أي عقيدة".


يشار إلى أن الجيش التركي والجيش السوري الحر، باتا على أبواب مدينة عفرين المطوقة من معظم الجهات، وسط ترقب لعملية اقتحام محتملة للمدينة في حال قررت "وحدات حماية الشعب الكردية" التحصن والقتال داخلها.


واقتربت قوات عملية غصن الزيتون من مركز عفرين مسافة خمسة كيلومترات تقريباً من جهة الغرب، بعدما اقتربت منها مسافة كيلومتر واحد تقريباً من جهتي الشرق والشمال الشرقي، حيث أصبحت أحياء المدينة في مرمى البصر.


وكان الجيش التركي، قال أمس الثلاثاء، إن المدينة باتت مطوقة منذ الاثنين، بعد السيطرة على ما وصفها بمناطق حساسة في محيط مدينة عفرين، الواقعة في ريف حلب الشمالي الغربي.


وفي مقابل تطويق المدينة، أبقت قوات عملية غصن الزيتون ممرات للمدنيين لمغادرة المدينة، التي يرجح أنها تضم مئات الآلاف بينهم نازحون كثيرون، وكانت أنقرة اتهمت الوحدات الكردية بمنع المدنيين بالقوة من المغادرة لاستخدامهم دروعاً بشرية.


ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مدنيين قولهم: إن بعض ممرات الخروج تعرضت لإطلاق النار، بيد أن بضعة آلاف خرجوا بالفعل إلى مناطق بريف حلب الشمالي، يقع بعضها في نطاق سيطرة النظام السوري. 


وفي الوقت نفسه نفى مسؤول تركي اتهامات القيادي في قوات سوريا الديمقراطية ريدور خليل لأنقرة بتنفيذ "تطهير عرقي" في عفرين. 



وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 117
تاريخ الخبر: 14-03-2018

مواضيع ذات صلة