143 حافلة فاخرة للتنقل بين المدن.. و79 بطابقين و94 متوسطة

أبوظبي – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 186
تاريخ الخبر: 08-04-2018

اعتمد مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، برئاسة المدير العام رئيس المجلس، مطر الطاير، ترسية عقد شراء 316 حافلة متعددة الأحجام، مطابقة للمواصفات الأوروبية الخاصة بالانبعاثات الكربونية المنخفضة، بكلفة 465 مليون درهم، ليرتفع إجمالي عدد الحافلات لدى الهيئة إلى 2085 حافلة حتى عام 2019.

وقال الطاير إن شراء الحافلات الجديدة، التي تشمل حافلات تعد الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، يأتي في إطار خطة استراتيجية متكاملة وضعتها الهيئة للارتقاء بمنظومة النقل الجماعي في الإمارة، وفقاً لأفضل الممارسات العالمية، وتقديم أفضل الخدمات لمستخدمي هذه الوسائل، ومواكبة النمو المستمر في أعدادهم، في إطار سعي الهيئة لجعلها الخيار المفضل لتنقل السكان، وصولاً لرفع نسبة رحلات وسائل النقل الجماعي إلى 30% بحلول عام 2030، من خلال توفير بدائل تتميز بجودتها العالية وتكاليفها المقبولة وتغطيتها الجغرافية الشاملة، إضافة إلى نشر الوعي وتغيير الثقافة السائدة حول استعمال وسائل النقل الجماعي، وتحقيق التكامل لهذه الوسائل (حافلات المواصلات العامة، ومترو وترام دبي، ووسائل النقل البحري، ومركبات الأجرة).

وأضاف: «روعي في شراء الحافلات الجديدة أن تكون مطابقة للمواصفات الأوروبية الخاصة بالانبعاثات الكربونية (يورو 5) و(يورو 6)، انطلاقاً من حرص الهيئة على الحفاظ على البيئة وترشيد الطاقة، بما يسهم في تقليل البصمة الكربونية للحافلة. كما روعي في الحافلات وجود مدخل منخفض لتسهيل حركة دخول أصحاب الهمم، وتقديم أفضل الخدمات لمستخدمي وسائل النقل الجماعي من خلال التشطيبات الداخلية المتميزة والمقاعد الواسعة، وتوفير مقاعد خاصة للأطفال، وخدمة (واي فاي)، ومدخل لوصلات (يو إس بي) المخصصة لشحن الهواتف المحمولة، وتزويدها بالأنظمة الذكية».

وأوضح الطاير أن «العقد يتضمن شراء 143 حافلة فاخرة من نوع (فولفو) ذات مستوى عالٍ من الرفاهية والجودة، وستستخدم لمواكبة التوسع في خدمة خطوط عبر المدن إلى أبوظبي والمناطق الشمالية، إضافة إلى 79 حافلة ذات طابقين من نوع (مان) لخدمة المناطق الحضرية ذات الكثافة العالية، و94 حافلة متوسطة من نوع (اوبتير) لخدمة المناطق الجديدة لتقديم تغطية أكبر للنطاق الجغرافي في دبي ورفع نسبة الإشغال»، مشيراً إلى أن «حافلات النقل عبر المدن من نوع (فولفو) تتميز بمحرك (يورو 6) بانبعاثات كربونية قليلة وكفاءة أفضل في استهلاك الوقود، وتتسع كل حافلة لـ55 راكباً، وهي مجهزة بمصعد هيدروليكي أوتوماتيكي لخدمة أصحاب الهمم. كما توفر هذه الحافلات خدمة اتصال بالإنترنت مجاناً، ومساند للأقدام، وحوامل للأكواب، لتوفير أعلى مستويات الراحة للركاب».

أما الحافلات ذات الطابقين، فقال إنها تتسع لـ100 راكب، وتتميز بتصميمها الحديث الذي يضمن سهولة الوصول لأي من الطابقين، وتنظيم الحركة الداخلية للركاب، كما روعي في تصميمها أيضاً خدمة فئة أصحاب الهمم، أما الحافلات المتوسطة من نوع (اوبتير) فهي مبادرة جديدة على مستوى أسطول حافلات هيئة الطرق والمواصلات لتغطية أوسع للمناطق الداخلية، التي يصعب وصول الحافلات الكبيرة إليها، وتتسع كل حافلة لـ33 راكباً، وهي مزودة أيضاً بخدمة الاتصال بالإنترنت مجاناً، ومداخل (يو إس بي) لشحن الهواتف المتحركة ومقاعد مريحة وذات رفاهية عالية.

تجدر الإشارة إلى أن الهيئة حققت الريادة على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي باستخدامها فحص استهلاك الوقود المعياري (SORT) لمقارنة استهلاك الوقود بين أنواع الحافلات المختلفة، كما أن التأهيل الأولي للموردين تم بناء على معايير تضمنت المقدرة على تصنيع وتوريد وصيانة الحافلات طبقاً لمعايير عالمية معتمدة وملاءة مالية للوكلاء المحليين، وأسهم إدخال مفهوم كلفة حيازة الأصل كمعيار لتقييم وشراء الحافلات في تعزيز مبادئ الاستدامة المالية والبيئية للحافلات، وضمان الكفاءة التشغيلية طوال عمر الحافلة.


أبوظبي – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 186
تاريخ الخبر: 08-04-2018

مواضيع ذات صلة