استبعاد حكم كيني من المونديال بسبب الرشوة

الحكم الكيني عدن مروة رينج - أرشيفية
متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 239
تاريخ الخبر: 12-06-2018


قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم استبعاد الحكم الكيني عدن مروة رينج من المشاركة في نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا بعد قبول رشوة بقيمة 600 دولار، مما أثار موجة من الغضب في كينيا حسبما ذكرت وسائل الاعلام المحلية.
وشارك مروة بالفعل كحكم مساعد في مونديال البرازيل 2014، وهو واحدة من عشرة حكام أفريقيين مساعدين اختيروا في كأس العالم 2018، لكن شرط الفيديو الذي يظهر قبوله للرشوة تسبب بإبعاده عن كافة البطولات الرسمية.
وكشفت هيئة الإذاعة البريطانية قبل عدة أيام عن أكبر موجة من الفساد في كرة القدم الأفريقية والتي تسببت بموافقة حكومة غانا على حل الاتحاد الغاني لكرة القدم بعد التأكد من قيام رئيس اتحاد اللعبة بقبول رشاوي للتلاعب بالمباريات.
وتؤكد اللقطات التي جرت الكشف عنها قيام الحكم الكيني عدن مروة رينج وهو يرتدي بدلة رسمية للاتحاد الإفريقي بالحصول على أموال من صحفي متخفٍ، وذلك لكي يؤثر على نتيجة مباراة دولية وهو يقول له “شكرا على الهدية”.
وبعد حصول الحكم عدن مروة رينج على هذه الرشوة الرمزية، فقد خسر الحكم الكيني مبلغ 25 ألف دولار كان سيحصل عليه من الفيفا في حال مشاركته في مونديال روسيا وفضيحة هي أكثر المواضيع تعليقاً على شبكات التواصل الاجتماعي.


متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 239
تاريخ الخبر: 12-06-2018

مواضيع ذات صلة