"قرقاش" يحمل الحوثيين مسؤولية مجزرة الحديدة وتفشي الكوليرا

أنور قرقاش - أرشيفية
متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 88
تاريخ الخبر: 04-08-2018


أبدى وزير الدولة للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، قلقه من تهديد تفشي وباء الكوليرا في مناطق سيطرة جماعة الحوثي المسلحة المدعومة من إيران. 
وحث قرقاش في تغريدات بالإنجليزية، مليشيا الحوثي على تسهيل تلقيح سكان الحديدة عند بدء برنامج اليوم الثالث". 
 وقال: "تأخرت عملية التلقيح لمدة 6 أسابيع بسبب الحوثيين". 
وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت أن اليمن قد يتعرض لـ "موجة جديدة كبيرة" من حالات الكوليرا ودعت إلى هدنة في المعارك لثلاثة أيام لإفساح المجال أمام حملات التلقيح.
وقال مساعد المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ في المنظمة، بيتر سلامة، خلال مؤتمر صحافي في جنيف "لقد واجهنا موجتين كبيرتين من تفشي الكوليرا في السنوات الأخيرة وللأسف الظاهرة، التي نلاحظها منذ أيام وأسابيع تفيد بأننا قد نواجه قريبا موجة ثالثة كبرى".
وحول مقتل مدنيين في الحديدة، قال قرقاش إن التحالف العربي في اليمن أجرى تحقيقا بمشاركة من حلفاء غربيين، وثبت خلاله بوضوح أن حادثة الحديدة نجمت عن قذائف هاون أطلقت من مناطق الحوثيين.
وأضاف في تغريدة على تويتر: "صفر عمليات للتحالف أمس قرب المستشفى".
وكانت ميليشيا الحوثي قد أعلنت أن عدد قتلى القصف الذي استهدف بوابة هيئة مستشفى الثورة، وسوق الاصطياد في الحديدة، وصل إلى 55 قتيلاً بينهم 3 نساء و3 أطفال، و 170 جريحا، بينهم 9 أطفال.
ونفى المتحدث باسم التحالف تركي المالكي، أن تكون طائراته شنت غارات يوم الخميس في الحديدة، متهما "المليشيات الحوثية الإيرانية، بالمسؤولية عن الاستهداف الأخير، في محاولة لاستعطاف الرأي العام الدولي"، على حد قوله.


متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 88
تاريخ الخبر: 04-08-2018

مواضيع ذات صلة