"ابن سلمان" يلتقي رئيس الوزراء الجزائري وبوتفليقة يعتذر عن مقابلته

رئيس الوزراء الجزائري وولي العهد السعودي - تويتر
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 139
تاريخ الخبر: 03-12-2018

استقبل رئيس الوزراء الجزائري "أحمد أويحيى"، اليوم الإثنين، ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان".

جاء ذلك ضمن جولة خارجية يجريها "بن سلمان" هي الأولى منذ مقتل الصحفي السعودي "جمال خاشقجي" في قنصلية بلاده بإسطنبول.

ومن جانبها، أعلنت الجزائر، أن الرئيس "عبدالعزيز بوتفليقة" لن يلتقي "بن سلمان"، أثناء زيارته للبلاد.

وأوضحت الرئاسة الجزائرية أن "بوتفليقة" لن يتمكن من لقاء "بن سلمان" بسبب إصابته بـ"الانفلونزا".

ومساء الأحد، وصل "بن سلمان" إلى الجزائر قادما من موريتانيا، بعد زيارة قصيرة استغرقت عدة ساعات التقى خلالها الرئيس الموريتاني، "محمد ولد عبدالعزيز" وكبار المسؤولين في موريتانيا وذلك ضمن جولة ولي العهد السعودي في عدد من الدول العربية.

واعتبرت الرئاسة الجزائرية أن زيارة الأمير "محمد بن سلمان" التي تستمر يومين "فرصة متجددة لتفعيل آليات التعاون الثنائي، ضمن مختلف الورشات الثنائية المنبثقة عن اجتماع الدورة الـ13 للجنة المشتركة الجزائرية - السعودية، المنعقدة في الرياض في أبريل الماضي".

وشملت جولة "بن سلمان" الخارجية كلا من الإمارات والبحرين ومصر وتونس في طريق ذهابه إلى قمة مجموعة العشرين في الأرجنتين، ثم زار موريتانيا والجزائر في طريق عودته، وسط أنباء باحتمال زيارته الأردن أيضا.

ويحاول ولي العهد السعودي بتلك الجولة فك العزلة التي يعاني منها بسبب انتقادات دولية حادة على خلفية قضية اعتيال "خاشقجي"، إذ أعلنت المملكة، في 20 أكتوبر الماضي، مقتله في قنصلية بلاده في إسطنبول، بعد 18 يوما من الإنكار.

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 139
تاريخ الخبر: 03-12-2018

مواضيع ذات صلة