مؤسسة أمريكية: ابن سلمان مسؤول عن الأزمة الحالية والعقوبات ليست كافية

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 123
تاريخ الخبر: 06-12-2018

قالت مؤسسة بروكينغز الأميركية إن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان هو المسؤول الأول عن الأزمة الحالية، وإن قتل الصحفي جمال خاشقجي هو واحد من عدة أزمات صنعها.

وأكدت في تقرير لها اليوم الخميس، أن العقوبات التي فرضتها الإدارة الأميركية على عدد من السعوديين الضالعين في الجريمة غير كافية.

وأضافت المؤسسة إن الحكومة السعودية لن تستطيع الهروب من المسؤولية عن هذه "العملية المروعة"، وإن الشرخ العميق في العلاقة مع الولايات المتحدة هو من صنع بن سلمان.

كما أشارت المؤسسة إلى أن بعض السياسيين في الولايات المتحدة قد يتفقون مع السيناتور ليندسي غراهام على أن ولي العهد السعودي "مجنون".

ولفتت إلى أنه يجب على بن سلمان أو من قد يأتي مكانه أن يعمل جاهدا لإعادة هذه العلاقات إلى طبيعتها وتصحيح مسار السعودية بخصوص مقاطعة قطر وحرب اليمن.

ومؤسسة بروكينغز الفكرية الأميركية ومقرها في واشنطن واحدة من أقدم مؤسسات الفكر والرأي، وتجري هذه المؤسسة أبحاثا في مجالات الاقتصاد والسياسة والحكم والسياسة الخارجية والتنمية في العالم.

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 123
تاريخ الخبر: 06-12-2018

مواضيع ذات صلة