بابا الفاتيكان يزور الإمارات في فبراير.. وأبوظبي ودبي ترحبان

وزير الخارجية عبدالله بن زايد وبابا الفاتيكان - أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 297
تاريخ الخبر: 06-12-2018

قال الفاتيكان اليوم الخميس إن البابا فرنسيس سيزور أبوظبي في فبراير لحضور مؤتمر للحوار بين الأديان.

وقال الفاتيكان إن البابا قبل دعوة ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والأقلية الكاثوليكية الصغيرة هناك، وسيقوم بالزيارة في الفترة من الثالث إلى الخامس من فبراير شباط.

وستكون هذه أحدث زيارة يقوم بها البابا إلى دولة تقطنها أغلبية مسلمة.

وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم رئيس الوزراء وحاكم دبي على تويتر ”نرحب بزيارة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان لدولة الإمارات في فبراير القادم".

وأضاف" زيارة نأمل من خلالها تعميق الاحترام المتبادل.. وترسيخ الحوار بين الأديان.. والعمل من أجل تعزيز السلم والسلام والأخوة بين جميع البشر“.

أما ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد فقد سارع إلى الترحيب بالزيارة قائلاً: "نتطلع إلى الزيارة التاريخية للبابا وننشد عبرها تعظيم فرص الحوار والتعايش السلمي بين الشعوب".

وأضاف: "يسعدنا في دولة الإمارات الترحيب بزيارة قداسة البابا فرانسيس الذي يعد رمزا عالميا من رموز التسامح وتعزيز روابط الأخوة الإنسانية".

وتتزامن زيارة البابا الفاتيكان، مع افتتاح أول كنيس يهودي في دبي، بحسب تقرير لوكالة بلومبيرغ، والتي أفادت بأن اليهود قطعوا شوطا طويلا منذ 30 سنة حتى الآن في دبي.

ومؤخراً قررت أبوظبي الانفتاح في سياستها الخارجية مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، إذ استضافت الشهر الماضي، وزير السياحة الإسرائيلية ووزير الاتصالات الإسرائيلي، في خطوات استفزازية لمشاعر المواطنين الإماراتيين اللذين يرفضون بشكل قاع التطبيع بمختلف أشكاله مع اليمين المتطرف.  

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 297
تاريخ الخبر: 06-12-2018

مواضيع ذات صلة