الأمم المتحدة: مخازن الحبوب في اليمن "معرضة لخطر التعفن"

المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث - أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 623
تاريخ الخبر: 11-02-2019

قال مبعوث الأمم المتحدة الخاص لدى اليمن مارتن جريفيث اليوم الاثنين إن الحاجة الملحة للوصول إلى مخازن الحبوب المحاصرة على خط الجبهة في مدينة الحديدة الساحلية تتزايد.

وأضاف أن مخازن الحبوب التابعة لبرنامج الأغذية العالمي في المطاحن المطلة على البحر الأحمر لا يمكن الوصول إليها منذ أكثر من خمسة أشهر وهي معرضة ”لخطر التعفن“.

وكان مارك لوكوك وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية، قال قبل أيام إن كمية الحبوب المخزنة منذ أربعة أشهر في مطاحن البحر الأحمر عرضة للتلف، لعدم قدرة المنظمة الدولية الوصول لها بسبب رفض الحوثيين.

 وأضاف في بيان صحفي، إنه قلق بشأن عدم قدرة الأمم المتحدة، منذ سبتمبر 2018، الوصول إلى مستودعات البحر الأحمر شرقي مدينة الحديدة والتي تخزن بداخلها حبوباً معرضة للتلف تكفي لإطعام 3.7 ملايين شخص لمدة شهر.

وبحسب البيان، فإن مسلحي جماعة الحوثي رفضوا السماح للمنظمة الدولية بعبور الخطوط الأمامية إلى المناطق التي تسيطر عليها الحكومة لمخاوف أمنية، حيث لا تزال المفاوضات جارية للتوصل لاتفاق خلال الأيام المقبلة.

وتعرضت صومعتان في مجمع مطاحن البحر الأحمر الشهر المنصرم للقصف بقذائف الهاون، وهي منطقة خاضعة لسيطرة قوات تابعة للحكومة، ما أدى إلى تدمير كمية من الحبوب يُرجح أنها تكفي لإطعام مئات الآلاف من اليمنيين.

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 623
تاريخ الخبر: 11-02-2019

مواضيع ذات صلة