دبي عضوا في المجلس الدولي لبيانات المدن

دبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 30-11--0001

جرى اختيار مدينة دبي عضوا مؤسسا في المجلس الدولي لبيانات المدن إلى جانب 16 مدينة عالمية أخرى من بينها لندن وبرشلونة وشيكاغو وروتردام وهلسنكي وبوغوتا وبوينس آيرس وساوباولو وشنغهاي إضافة إلى مكة المكرمة وتورونتو.
إلى جوار ذلك تم اختيارها لتكون واحدة من أولى المدن في العالم المرشحة للحصول على شهادة مطابقة للمواصفة القياسية " آيزو 37120، وفقا لوكالة الأنباء الرسمية "وام".
ويرى مطلعون أن الاختيار جاء تماشيا مع الدور البارز الذي تلعبه دبي عالميا في شتى المجالات وما تمتلكه من مقومات تجعلها في مصاف كبرى المدن العالمية مدفوعة بحرص قيادتها على تحقيق الريادة وتقديم أفضل الخدمات لكافة قاطنيها.
وقد تم إطلاق المجلس الدولي لبيانات المدن والمواصفة القياسية " آيزو 37120 " وعلى هامش أعمال قمة المدن العالمية التي عقدت في مدينة تورونتو الكندية خلال شهر مايو الماضي بمشاركة دبي ممثلة في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي حيث ساهمت في إطلاق المجلس الدولي لبيانات المدن والمواصفة القياسية.
وتقول الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي إنها تسعى من خلال مشاركتها كممثل عن الإمارة في هذه المنظمة بالشراكة مع مختلف ممثلي المدن العالمية إلى تفعيل دورها من خلال رسم الرؤية الاستراتيجية والخطة الأولية للمنظمة الممتدة للخمس سنوات المقبلة.
وحول هذا الموضوع شدد الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، عبدالله الشيباني، على أهمية هذه الشراكة بين دبي والمجلس الدولي لبيانات المدن مما سيمنح دبي الفرصة لتبادل المعرفة والخبرات وأفضل الممارسات في الخدمات المقدمة.
وقال الشيباني: " إن نجاحات دبي المتوالية في المجالات المختلفة تأتي من الرؤية المستدامة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ومن خلال المضي في خطط استراتيجية طويلة الأمد تستهدف المزيد من التحسين في جميع المؤشرات بما فيها ما يخص معيار " آيزو 37120".
وأضاف الشيباني: " أن من شأن هذه المقاييس والمعايير العالمية الخاصة بالبيانات الموحدة عالميا أن تساهم في رفع مستوى القدرة لدى صناع القرار في الحصول على البيانات الأساسية لتطوير المدن وتمكينهم من القيام بمقارنات معيارية وفق مقاييس عالمية موحدة.
ويعد المجلس الدولي لبيانات المدن بأنه منظمة دولية معنية بتعزيز جودة البيانات الحضرية والاقتصادية والاجتماعية الخاصة بالمدن حول العالم من خلال إيجاد منصة موحدة للبيانات المعيارية والقابلة للمقارنة عبر المدن يمكن توظيفها في وضع الخطط والسياسات التنموية التي تسهم في تنمية المدن وتعزيز جودة الحياة لساكنيها.
بينما تعد المواصفة القياسية الجديدة " آيزو 37120 " الصادرة عن المنظمة الدولية للمعايير الأولى من نوعها في هذا المجال وتشتمل على 100 مؤشر موزعين على مختلف المجالات والقطاعات.
من جهتها أشادت البروفيسورة باتريشيا ماك كارني مديرة معهد المدن العالمية في جامعة تورونتو والتي قادت جهود تأسيس المجلس الدولي لبيانات المدن بانضمام دبي كعضو مؤسس في المجلس الدولي لبيانات المدن، معربة عن فخر المجلس بذلك.


دبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة