مغردون يطالبون بطرد الشيخ الكبيسي من الإمارات

دبي – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 502
تاريخ الخبر: 30-11--0001

طالب ناشطون ومغردون إماراتيون وخليجيون بطرد الشيخ أحمد الكبيسي رجل الدين العراقي السني، والمقيم في دبي من دولة الإمارات، بسبب مهاجمته للشيخ محمد بن عبدالوهاب مؤسس السلفية الحديثة واتهامه له بأنه "صناعة يهودية".
وتداول المغردون على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" هاشتاقاً تابعته حمل عنوان أطردوا الكبيسي من الإمارات، حيث تفاعل مع الهاشتاق عدد كبير من قبل المغردين الإماراتيين والخليجيين.
وفي ذات السياق تفاعل إمام الحرم المكي الشيخ سعود الشريم مع الهاشتاق وقام بالرد على الكبيسي بتغريدة من حسابه الرسمي على "تويتر" قال فيها: "ضاقوا ذرعًا بدعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب لموافقتها منهج السلف، فزعموا أنه صناعه يهودية، وهذا ديدن أعداء الحق!! (وقالوا أساطير الأولين اكتتبها)".
وقال الكبيسي، في تسجيل فيديو تم تداوله على نطاق واسع في شبكات التواصل الاجتماعي، ردا على سؤال حول تفجير المراقد الدينية في مدينة الموصل الخاضعة لسيطرة تنظيم "داعش": "فليسمعني هذا الكلب ابن الكلب.. أبو بكر البغدادي.. قاتل الحسين أشرف منه، هذا عميل يهود وليس أكثر.. والله داعش وماعش وحتى محمد بن عبدالوهاب أبو الوهابية صنيعة يهودية مائة في المائة ودعهم يقتلونني إذا أرادوا."
وأضاف: "أنا مسؤول عن هذا الكلام أمام رب العالمي.. والله حركة يهودية مرتبة تريبا لتمزيق الأمة، وقد مزقتها."
يذكر أن الكبيسي كان قبل عامين قد أثار ضجة كبيرة بانتقاده لبعض الصحابة، وعلى رأسهم معاوية بن أبي سفيان، أثناء برنامجه التلفزيوني الذي كان يعرض في بث مباشر على تلفزيون دبي، الأمر الذي أسفر عن تعليق برنامجه المباشر.

دبي – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 502
تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة