تحرك عراقي كويتي لاحتواء أزمة الإساءة لنساء البصرة

عراقيون خلال إنزالهم العلم الكويتي من قنصليتها بالبصرة
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 205
تاريخ الخبر: 02-05-2019

قال المتحدث باسم الخارحية العراقية "أحمد الصحاف"، إن هناك تحركا عالي المستوى مع الكويت لاحتواء أزمة إساءة شيخ أحد القبائل الكويتية لنساء البصرة.

وأضاف الصحاف أن "اتصالات جرت مع الخارجية الكويتية التي أكدت ضرورة تقديم اعتذار عن ما صدر بالصوت والصورة من الشخص المسيء".

وشدد على ضرورة "أن تتقارب شعوبنا أكثر في هذا الظرف الحسّاس، والابتعاد عن مسببات التفرقة والأحقاد"، بحسب ما نقلت عنه وكالة "الأناضول".

وكان محتجون بالبصرة قد هاجموا القنصلية الكويتية هناك، وأنزلوا العلم الكويتي، مطالبين باعتذار من الدولة الخليجية عما قالوا إنها "إساءة" وجهها زعيم قبيلة كويتي لنساء البصرة.

وأفاد "الصحاف" بأنه "لا يوجد أي أضرار على القنصلية الكويتية، وأجرينا تنسيقا وتواصلا عالي المستوى مع الحكومة المحلية في البصرة لاتخاذ الإجراءات اللازمة".

وخلال تجمع شعبي لجمع ديّة، الثلاثاء، قال شيخ قبيلة العوازم الكويتية، "فلاح بن جامع العارفي": "ما كان عندنا راقصات.. الراقصات من البصرة.. إحنا ما نجيب راقصات"، بحسب فيديو متداول للفعالية.

وجمعت حملة أطلقتها قبيلة العوازم، الثلاثاء، ديّة بقيمة 10 ملايين دينار كويتي (33 مليون دولار)، للإفراج عن الضابط "خالد نقا العازمي"، وهو مُدان بقتل الإعلامية "هداية سلطان السالم"، عام 2001.

وقال "خالد العازمي"، أمام الشرطة آنذاك، إنه قتلها لأنها كتبت مقالا "تحدثت فيها عن فتيات عشيرة العوازم كراقصات كانت الأسرة الحاكمة تجلبهن من فريج العوازم (حي العوازم)، ويؤدين رقصة كويتية بإغراء وإيحاء جنسيين".

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 205
تاريخ الخبر: 02-05-2019

مواضيع ذات صلة