مناورة عسكرية تجمع الإمارات وأمريكا ومصر بالبحر الأحمر

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 248
تاريخ الخبر: 23-07-2019

أعلن الجيش المصري عن انطلاق مناورة بحرية مشتركة مع أمريكا والإمارات بالمياه الإقليمية في البحر الأحمر (شرقي البلاد).

ووفق بيان للمتحدث العسكري العقيد تامر الرفاعي، "انطلقت فعاليات التدريب المشترك (تحية النسر - استجابة النسر 2019) بمشاركة عناصر من القوات البحرية والجوية لكل من مصر والولايات المتحدة الأمريكية والإمارات، كما تشارك السعودية بصفة مراقب".

وقال البيان إن التدريب العسكري يستمر عدة أيام (لم يحددها) بنطاق المياه الإقليمية بالبحر الأحمر (شرقي مصر).

ويشارك في التدريب "وحدات متنوعة من البحرية المصرية والأمريكية والإماراتية من الفرقاطات ولانشات (زوارق) الصواريخ وصائدات الألغام، وعدد من الطائرات المقاتلة من طراز (F16 )".

كما يهدف التدريب إلى "إزالة المتفجرات تحت الماء وتخطيط وإدارة عمليات مكافحة الألغام (...) لدعم جهود الأمن والاستقرار البحري بالمنطقة"، حسب البيان ذاته.

واستغرب مراقبون سبب إقامة هذه المناورات في مصر وليس في باب المندب أو هرمز مثلا لإرسال رسالة واضحة ضد التهديدات الإيرانية، إذ يبدو أن هناك دول في المنقطة إما تخاف من طهران أو ترفض أن تكون جزءا من أي رسالة تهديد للنظام الإيراني.

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 248
تاريخ الخبر: 23-07-2019

مواضيع ذات صلة