قبيل اكسبو 2020.. تدهور السياحة في دبي يدفع لتسريح مئات موظفي القطاع

متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 379
تاريخ الخبر: 02-08-2019

نقلت وكالة "بلومبرغ" الاقتصادية عن مصادر مطلعة، أن التباطؤ في صناعة السياحة في إمارة دبي دفع مجموعة "جميرا" الفندقية الحكومية لتسريح مئات الموظفين.

ووفقا للمصادر فإن سلسلة الفنادق الفخمة، التي تدير 24 منشأة في 8 دول، سرحت نحو 500 موظف، وذلك في ظل تراجع نمو قطاع السياحة في دبي، الذي يعد أهم الركائز الاقتصادية في الإمارة.

وأشار تقرير لـ STR، الشركة المتخصصة في بيانات الفنادق، إلى أن مستويات إشغال الفنادق في دبي خلال الربع الثاني من 2019 وصلت إلى أدنى مستوياتها منذ 2009، إلى جانب أن متوسط الأسعار اليومية والإيرادات المتاحة للغرفة الفندقية الواحدة تراجع إلى مستويات 2003.

وعلقت "بلومبرغ" على إجراءات مجموعة "جميرا" قائلة، إن المجموعة، التي تتخذ من دبي مقرا لها، تقوم بتخفيض عدد الموظفين مثل مطوري العقارات والبنوك، ويأتي ذلك في وقت تكافح فيه الإمارة التوترات الجيوسياسية، وأسعار النفط المتدنية نسبيا، والانخفاض المستمر في العقارات وتجارة التجزئة.

وأضافت، أن الحكومة الإماراتية اتخذت سلسلة من التدابير لتحفيز الاقتصاد، وتحديدا القطاع السياحي مثل خفض الرسوم التجارية وإصدار تأشيرات دخول طويلة الأجل.

وتأتي هذه الأنباء السلبية قبيل نحو عام واحد من انطلاق أكسبو 2020 في دبي والذي استثمرت فيه عشرات مليارات الدراهم ووسط أجواء من الغموض السياسي والأمني والعسكري الذي يكتنف المنطقة ويمكن أن يعصف بها لأقل الأسباب والحسابات الخاطئة.

متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 379
تاريخ الخبر: 02-08-2019

مواضيع ذات صلة