السودان.. المجلس العسكري يطلق سراح 3 من رموز نظام البشير

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 112
تاريخ الخبر: 09-08-2019

أفرج المجلس العسكري الانتقالي في السودان عن 3 من رموز نظام الرئيس السوداني المخلوع "عمر البشير"، وذلك بعد أن جرى اعتقال الثلاثة على خلفية المحاولة الانقلابية الفاشلة التي أعلن عنها المجلس العسكري مؤخرا.

وشمل قرار إطلاق السراح كلا من النائب الأول لـ"البشير"، "بكري حسن صالح"، والأمين العام للحركة الإسلامية، "الزبير أحمد الحسن"، إلى جانب رجل الأعمال، "طارق حمزة".

وكان المجلس العسكري السوداني قد أعلن في يوليو الماضي، إفشاله محاولة انقلاب، وأوقف الضباط المتورطين فيها، وعلى رأسهم رئيس الأركان؛ الفريق "هاشم عبدالمطلب أحمد".

وذكر بيان صدر عن القوات المسلحة السودانية آنذاك، أن "هدف المحاولة الانقلابية الفاشلة هو إجهاض ثورة الشعب المجيدة، وعودة نظام المؤتمر الوطني البائد للحكم، وقطع الطريق أمام الحل السياسي المرتقب الذي يرمي إلى تأسيس الدولة المدنية التي يحلم بها الشعب السوداني".

وإزاء ذلك، طالت الاعتقالات العسكرية قائد سلاح المدرعات اللواء "نصرالدين عبدالفتاح"، وقائد المنطقة المركزية اللواء "بحر أحمد"، والقيادي البارز في حزب المؤتمر الوطني "كمال عبداللطيف"، والأمين العام للحركة الإسلامية "الزبير أحمد الحسن"، ووزير الخارجية الأسبق "علي كرتي".

وسبق للمجلس العسكري السوداني أن أعلن، في يونيو الماضي، عن إحباطه محاولتين انقلابيتين في البلاد.

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 112
تاريخ الخبر: 09-08-2019

مواضيع ذات صلة