واشنطن تقول إنها تعارض أنشطة أنقرة "غير المنسقة" شمالي سوريا

البنتاغون - أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 12-10-2019

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية، معارضتها للأنشطة التركية "غير المنسقة" شمالي سوريا، معتبرةً أنها "تُعرّض التقدم الذي قطعه التحالف الدولي ضد داعش للخطر".

جاء ذلك خلال مكالمة هاتفية جرت بين وزير الدفاع الأمريكي مارك أسبر، ونظيره التركي خلوصي أكار، وفق بيان صادر عن المتحدث باسم البنتاغون، جوناثان هوفمان.

ونقل البيان عن أسبر قوله، إن "الولايات المتحدة تعارض الإجراءات غير المنسقة لتركيا، لأنها تعرّض التقدم الذي أحرزه التحالف لهزيمة داعش للخطر".

ولفت أسبر إلى أهمية العلاقات الاستراتيجية بين الولايات المتحدة وتركيا، مضيفا أن "عملية نبع السلام التي تجريها تركيا (شرق الفرات شمالي سوريا) قد تشكل خطراً عليها".

وتابع: "في إطار المكالمة، شجع الوزير الأمريكي تركيا بقوة على التوقف عن إجراءاتها شمال شرقي سوريا، من أجل زيادة احتمالات توصل واشنطن وأنقرة وشركائنا لسبيل مشترك لتهدئة الوضع قبل أن يتعذر إصلاحه".

والأربعاء، أطلق الجيش التركي بالتعاون مع الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من القوات الدمقراطية السورية وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

وتسعى العملية العسكرية إلى القضاء على الممر الإرهابي الذي تُبذل جهود لإنشائه على الحدود الجنوبية لتركيا، وإحلال السلام والاستقرار في المنطقة. 

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 12-10-2019

مواضيع ذات صلة