قرقاش يهاجم عملية "نبع السلام" ويصفها بـ"الاجتياح التركي"

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 24-11-2019

هاجم وزير الدولة للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، العملية التركية في الشمال السوري "نبع السلام"، موجها انتقادات لأنقرة بسببها.

ووصف قرقاش عملية "نبع السلام" بـ"الاجتياح التركي" لشمال سوريا، لافتاً إلى أن العملية التركية "تشكل خطورة على المنطقة"، وفق قوله.

وقال: "الصراع في المنطقة وزعزعة الاستقرار فيها يتطلبان تعاونا دوليا فعالا". ولم يصدر أي تعليق من أنقرة على تصريحات قرقاش حتى الآن.

ويزداد تراشق التصريحات بين أنقرة وأبوظبي، لا سيما بعد محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا، واتهامات تركية للإمارات بأنها تقف وراء دعم منظمة غولن التي فشلت بمحاولتها.

وجاءت تصريحات قرقاش في مؤتمر "حوار المنامة" المنعقد في البحرين، بحسب ما نشرته قناة العربية، حيث قال أيضا: "سياسة إيران التوسعية أحد أسباب عدم استقرار المنطقة".

ومع انطلاق العملية التركية شمال شرق سوريا، أصدرت الإمارات بيانا أدانت ما وصفته بـ"العدوان التركي الصارخ على سيادة سوريا، وقالت إن "هذا العدوان يمثل تطورا خطيرا واعتداء صارخا غير مقبول على سيادة دولة عربية شقيقة".

وحذرت أبوظبي من تبعات ما وصفته بـ"العدوان التركي"، على "وحدة سوريا وسلامتها الإقليمية ومسار العملية السياسية فيها".

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 24-11-2019

مواضيع ذات صلة