"أدنوك": تطبيق الذكاء الاصطناعي قلل التوقف عن العمل

أرشيفية
أبوظبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 22-01-2020

قال الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك لمعالجة الغاز»، سيف سلطان الناصري، إنه خلال السنوات الماضية عملت الشركة على إطلاق وتجربة واختبار ما يزيد على 125 حلاً رقميا للتطوير والتحول الرقمي.

وأضاف الناصري خلال مؤتمر «أفيفا» العالمي الذي عقد في أبوظبي، اليوم، أنه من خلال الشراكة مع شركة «أفيفا» العاملة في مجال البرمجيات الصناعية، قامت «أدنوك لمعالجة الغاز» بتطبيق النظام المركزي للتحليل القائم على التنبؤ والتشخيص.

وأشار إلى أن هذا النظام ساعد على توقع الحالات غير الاعتيادية، وقلل وقت التوقف عن العمل، فضلا عن العمل على توفير النفقات، وذلك بالاعتماد على تقنية الذكاء الاصطناعي للتنبؤ.

وأوضح أن الغاز الطبيعي من أنظف مصادر الطاقة لانخفاض مستوى الانبعاثات مقارنة بالمواد الهيدروكربونية التقليدية، والذي يسهم حاليا في تعزيز نمو دولة الإمارات.

من جهتها، أفادت شركة «أفيفا» أن حجم أعمالها في الإمارات ينمو بنسبة 30% سنويا في ظل الاقبال الكبير من الشركات على تطبيقات البرمجيات والذكاء الاصطناعي في قطاعات النفط والغاز والانشاءات والهندسة والأعمال البحرية والمرافق.

وخلال المؤتمر أعلنت الشركة عن نتائج استطلاع عالمي يبين أبرز دوافع الاستثمار في التحول الرقمي شمل 1240 من صانعي القرار في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا وأميركا الشمالية وآسيا والمحيط الهادئ، وذلك عبر تسعة قطاعات مختلفة.

وأظهرت النتائج في منطقة الشرق الأوسط طلبا أقل على الذكاء الاصطناعي (بنسبة 45% مقابل الوسيط العالمي البالغ 75%)، وعلى التصميم المتقدم للعمليات والهندسة (44% مقابل الوسيط العالمي 74%)، إلا أنها قادت الطلب العالمي على خمس تقنيات متفوقة فيها على كافة الدول.

وتعقيبا قال الرئيس التنفيذي لـ«أفيفا»، كريغ هايمان، إن «التقنيات الناشئة الجديدة كالذكاء الاصطناعي تستغرق وقتًا لاكتساب الزخم في الشرق الأوسط، ولهذا فإن نتائج الاستطلاع تعكس ما نشهده في هذه السوق».

وأضاف أن «تقنيات الذكاء الاصطناعي تتمتع بالقدرة على تحقيق تغييرات جذرية وتطورات هائلة في أسواق الشرق الأوسط عبر إيجاد خدمات جديدة مبتكرة ونماذج أعمال جديدة بالكامل، حيث نرى أثرها بالفعل في أوروبا وأميركا الشمالية في العديد من القطاعات والمجالات».

أبوظبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 22-01-2020

مواضيع ذات صلة