مقتل مطلق النار عشوائيا في تايلاند

من المصدر
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 09-02-2020

قتلت قوات الأمن التايلاندية، اليوم الأحد، الجندي الذي قام بإطلاق النار عشوائيا في حادث أسفر عن سقوط ما لا يقل عن 21 قتيلا.

وبحسب وكالة "رويترز"، فجر اليوم، الأحد، فإن الشرطة ومصادر عسكرية تايلندية أكدت قتل الجندي في المركز التجاري الذي تحصن فيه في مدينة ناخون راتشاسيما، بشمال شرق تايلاند.

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن منفذ الهجوم على مركز تجاري في تايلاند تمكن من الهروب، قبل قليل، بعد تبادل لإطلاق النار مع الشرطة، ومقتل 20 شخصا، مشيرة إلى أن منفذ الهجوم هو جندي، أطلق النار أولا على وحدته العسكرية، ثم من داخل المركز التجاري.

وأعلنت وزارة الدفاع التايلاندية، أن وحدات من القوات الخاصة اقتحمت المركز التجاري، وأخلت مئات الأشخاص منه. وسبق هروب منفذ الهجوم، سماع عدة طلقات نارية من المركز التجاري، الواقع في شمال شرق تايلاند، حسب شهود عيان لوكالة "رويترز".

واقتحمت الشرطة وجنود من الكوماندوز، مركز التسوق التايلاندي، حيث كان جندي في حالة من الهياج وساعدت مئات الأشخاص على الفرار.

وقال المتحدث لـ"رويترز": "ضباط الشرطة والجنود يتعاونون وساعدوا في إجلاء مئات الأشخاص من داخل المركز التجاري". "من غير المعروف عدد الذين ما زالوا في الداخل."

وأضاف أن المسلح المشتبه به لا يزال داخل مبنى 21 في ناخون راتشاسيما.

وقال مسؤول في مركز خدمات الطوارئ في تايلاند قبل قليل إن عدد ضحايا إطلاق النار، الذي وقع أمس السبت، في شمال شرق البلاد، ارتفع إلى 17 قتيلا.

ووفقا لصحيفة "بانكوك تايمز"، قال المسؤول إن هناك "17 حالة وفاة  و14 جريحا". وكان متحدث باسم الشرطة في تايلاند قد أعلن، أن جنديا تايلانديا دخل فتح نار، في ناخون راتشاسيما شمالي شرق بلاد، مما أسفر عن إصابة ومقتل عدد من الأشخاص.

 

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 09-02-2020

مواضيع ذات صلة