قرقاش يقول إن أبوظبي تؤيد دعوات التهدئة مع إيران

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 12-02-2020

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية "أنور قرقاش"،  أن أبوظبي "تؤيد دعوات التهدئة مع إيران وضرورة التوصل إلى حل سياسي".

ونقلت "قناة العربية" عن "قرقاش" التي تبث من دبي قوله إن "اتفاق فيينا فشل؛ بسبب عدم إلزام إيران بالتخلي عن أنشطتها التدميرية".

وفي لقاء للجمعية الإماراتية في لندن، اعتبر الوزير أن "اقتصار اتفاق فيينا على منع إيران من حيازة السلاح النووي غير كاف"، مضيفا  أنه "لا يمكن أن تحقق إيران ما تريده عبر أنشطتها الاستفزازية".

"قرقاش" زعم أيضا أن تدخل أبوظبي في اليمن "حال دون وقوعه في دائرة النفوذ الإيراني".

وقد كذب ناشطون قرقاش، كون قوات أبوظبي انسحبت من اليمن ولا يزال الحوثيون وكلاء إيران هم المسيطرون على العاصمة صنعاء وميناء الحديدة الذي تهرب منه طهران صواريخ بالستية تهدد المنشآت الاستراتيجية في الامارات. فكيف يوفق قرقاش بين تغول إيران والحوثيين في اليمن وتصريحاته، بل لماذا لا تسترجع أبوظبي جزرها المحتلة منذ نصف قرن ما دامت تستطيع تحجيم النفوذ الإيراني، يتساءل الناشطون.

وقبل أيام، قال السفير الإيراني لدى العراق "إيراج مسجدي" إن بلاده لديها رغبة في تسوية الخلافات مع الإمارات والسعودية بأسرع وقت ممكن.

وأشار السفير الإيراني إلى أن "طهران ترحب بدور العراق الساعي لحلحة القضايا العالقة بين إيران والسعودية وقضايا المنطقة".

 

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 12-02-2020

مواضيع ذات صلة