أحدث الأخبار
  • 07:23 . كأس العالم للأندية.. أجواء حماسية تسبق مباراة الوداد المغربي والهلال السعودي... المزيد
  • 07:23 . الإمارات وفرنسا والهند تؤسس مبادرة تعاون ثلاثي تشمل الدفاع... المزيد
  • 07:07 . رئيس الدولة: ملتزمون بحماية البيئة لمصلحة شعبنا وخدمة البشرية... المزيد
  • 07:03 . الخزانة الأمريكية: الحدود القصوى الجديدة لأسعار النفط ستؤثر على عائدات روسيا... المزيد
  • 12:35 . الضفة.. إصابة أربعة فلسطينيين برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي... المزيد
  • 12:31 . "الفاو": انخفاض طفيف في أسعار المواد الغذائية خلال شهر يناير 2023... المزيد
  • 11:44 . مساء اليوم.. شباب الأهلي يواجه دبا الفجيرة والشارقة يحل ضيفاً على بني ياس بدوري أدنوك... المزيد
  • 11:41 . قلق حقوقي من تعيين السفيرة لانا نسيبة رئيسة للجنة مكافحة الإرهاب بمجلس الأمن... المزيد
  • 11:29 . آخر مواسم الشتاء بالدولة.. جمعية الإمارات للفلك تحدد موعد دخول موسم العقارب... المزيد
  • 11:28 . خلال مهرجان العلوم.. "التربية" تدشن استراتيجية الابتكار لاحتضان العقول المبدعة... المزيد
  • 11:25 . الإمارات والجزائر تبحثان تعزيز العلاقات الدفاعية والعسكرية... المزيد
  • 11:23 . رئيس الدولة يبحث تعزيز التعاون مع قادة العراق والهند... المزيد
  • 10:28 . رونالدو يعرب عن سعادته بعد افتتاحه سجل أهدافه مع النصر السعودي... المزيد
  • 10:19 . تشيلسي يسقط في فخ التعادل السلبي مع فولهام بالدوري الإنجليزي... المزيد
  • 10:16 . قناة السويس المصرية تنفي التعاقد مع شركة إسرائيلية لإدارتها وتتحرك قانونيا... المزيد
  • 10:11 . الاتحاد الأوروبي ومجموعة السبع يتفقان على تحديد سقف لأسعار النفط الروسي... المزيد

وزارة التجارة الأميركية تشدد ضوابط تصدير الرقائق إلى الصين

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 08-10-2022

شددت وزارة التجارة الأميركية القيود على التصدير للحد من قدرة الصين على التقدم في مجال رقائق الحوسبة وتطوير وصيانة الحاسبات الفائقة، وصنع أشباه الموصلات المتطورة.

وقالت الوزارة، الجمعة، إن قيودها المحدثة على التصدير تركز على هذه المجالات لأن الصين بإمكانها استخدام الرقائق والحاسبات الفائقة وأشباه الموصلات لخلق أنظمة عسكرية متطورة تتضمن أسلحة دمار شامل، ولارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان، وتحسين سرعة ودقة صناعة القرار والتخطيط واللوجستيات العسكرية.

وتابعت الوزارة أن التحديثات جزء من جهود مستمرة لحماية الأمن القومي ومصالح السياسة الخارجية الأميركية.

وفي هذا الصدد، أفاد آلان ايستيفيز، نائب وزير التجارة للصناعة والأمن، في بيان بأن "بيئة التهديد في تغير مستمر ونحن نحدث سياساتنا اليوم للتأكد من أننا نتعامل مع التحديات التي تمثلها (الصين) بينما نستمر في توجهنا وتنسيقنا مع حلفاء وشركاء".

وأشارت الوزارة إلى أنها استشارت حلفاء مقربين وشركاء بشأن جهودها للسيطرة.

والخميس، في فعالية بنيويورك، تنبأ الرئيس الأميركي جو بايدن باستثمار قيمته 20 مليار دولار من "آي بي أم" في منشأة هدسون ريفر فالي بنيويورك، ما سيساعد في منح الولايات المتحدة الأفضلية التكنولوجية على الصين.

غير أن الاستثمار مرهون بتمرير إجراء تشريعي يتضمن 280 مليار دولار هذا الصيف هدفه تعزيز صناعة أشباه الموصلات والبحث العلمي.

وقال بايدن في بوكيبسي إن هذا التشريع مطلوب لتعزيز الأمن القومي والاقتصادي، مضيفا أن "الحزب الشيوعي الصيني يحشد بنشاط ضده".

وتصاعدت حدة التوترات بين الولايات المتحدة والصين بشأن التكنولوجيا والأمن مؤخرا.

والشهر الماضي، دعت الحكومة الصينية واشنطن إلى إلغاء قيود تصدير التكنولوجيا بعد أن قالت شركة تصميم الرقائق "نفيديا"، ومقرها في كاليفورنيا، إن منتجا جديدا قد يتأخر وقد يتم نقل بعض الأعمال خارج الصين.