أحدث الأخبار
  • 01:05 . البرتغال تكتسح سويسرا بسداسية وتواجه المغرب في ربع النهائي... المزيد
  • 12:31 . محمد بن راشد يهنئ المغرب بالفوز على إسبانيا: بكم نفخر ونفاخر العالم... المزيد
  • 10:22 . المغرب تحقق إنجازا تاريخيا للعرب بالتأهل إلى ربع نهائي المونديال على حساب إسبانيا... المزيد
  • 09:42 . بقيمة تزيد عن مليار درهم.. "أدنوك" توقع اتفاقيات جديدة لتقديم خدمات التموين الغذائي... المزيد
  • 09:41 . انفجار لغم في قافلة أممية بالحديدة غربي اليمن... المزيد
  • 09:38 . الإمارات والسعودية توقعان مذكرة تفاهم للاعتراف المتبادل بـ"الشهادات البحرية"... المزيد
  • 07:15 . قطر تسمح بدخول مواطني ومقيمي دول الخليج دون اشتراط "هيا"... المزيد
  • 07:14 . محمد بن راشد يستقبل وزير الدفاع الأفغاني بالإنابة... المزيد
  • 07:04 . روسيا وأوكرانيا تتبادلان 120 من أسرى الحرب... المزيد
  • 06:33 . نصائح ذهبية للحفاظ على سلامة وصحة الكلى.. تعرف عليها... المزيد
  • 06:23 . الإمارات تتأثر بامتداد منخفض جوي من الخميس إلى الأحد... المزيد
  • 06:14 . قناة الجزيرة ترفع قضية الصحافية أبو عاقلة إلى الجنائية الدولية... المزيد
  • 05:39 . الاقتصاد تحدد إجراءات قيد وتداول أسهم التعاونيات... المزيد
  • 05:35 . "الموارد البشرية والتوطين" تُطلق نظاماً آلياً لإنجاز عقود العمل... المزيد
  • 05:33 . "أدنوك" تُسرّع تنفيذ استراتيجيتها للنمو منخفض الكربون... المزيد
  • 05:32 . مونديال قطر.. المغرب تحلم بإنجاز تاريخي أمام إسبانيا... المزيد

ليفربول يقهر توتنهام في عقر داره بهدفي محمد صلاح

محمد صلاح يسجل الهدف الثاني في مرمى توتنهام بطريقة رائعة
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 07-11-2022

سجل النجم المصري محمد صلاح هدفين ليقود ليفربول لفوز ثمين على توتنهام 2-1 في الجولة 15 للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم التي شهدت بداية رائعة للمدرب الإسباني أوناي إيمري مع أستون فيلا بقيادته للفوز على مانشستر يونايتد 3-1.

وعلى ملعب توتنهام، افتتح صلاح التسجيل بعد مرور 11 دقيقة حيث تلقى تمريرة داروين نونيز وسدد كرة منخفضة قوية داخل الشباك بقدمه اليسرى.

وقبل الاستراحة بخمس دقائق، أخطأ إيريك داير مدافع توتنهام في التعامل مع كرة طويلة وحاول التمرير برأسه إلى الحارس هوغو لوريس لكن صلاح خطفها ثم سدد كرة ساقطة بمهارة داخل الشباك.

وصنع توتنهام فرصًا عدة وردّ إطار المرمى محاولتين من إيفان بريشيتش بواقع واحدة في كل شوط، وكان بوسع الفريق الحصول على ركلة جزاء بعدما بدا أن ترينت ألكسندر أرنولد دفع رايان سيسينيون.

وبعد الاستراحة تحسن أداء توتنهام بوضوح، وتلقى دفعة بمشاركة ديان كولوسيفسكي العائد من الإصابة، وقلّص هاري كين الفارق بتسديدة رائعة في الدقيقة 70.

وصمد ليفربول أمام هجمات توتنهام وحقق فوزه الأول بعد خسارتين متتاليتين ليصبح ثامنًا برصيد 19 نقطة من 13 مباراة، وبقي توتنهام في المركز الرابع برصيد 26 نقطة من 14 مباراة.

صلاح رجل المواعيد الكبرى

وبهدفيه في شباك الحارس الفرنسي لوريس، أثبت صلاح بما لا يدع مجالًا للشك أنه رجل المواعيد الكبرى في كرة القدم الإنجليزية، فمنذ وصوله إلى ليفربول يوم 23 يونيو 2017، قادمًا من روما الإيطالي، اعتاد على هز شباك الفرق الكبرى أو ما تُعرف بـ"توب 6" في "البريميرليغ".

ورفع النجم المصري رصيده من الأهداف في شباك توتنهام إلى 10 أهداف، سجلها في 17 مباراة بجميع البطولات.

كما سجل صلاح 10 أهداف في 11 مباراة بجميع البطولات، في مرمى مانشستر يونايتد، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات التتويج بالبريميرليغ برصيد 20 لقبًا.

واهتزت شباك مانشستر سيتي بأقدام ورأس صلاح 9 مرات، وذلك في 17 مباراة، بالدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا.

ويأتي أرسنال في المركز الرابع في قائمة ضحايا محمد صلاح من كبار الكرة الإنجليزية، حيث استقبلت شباكه 8 أهداف، في 14 مباراة.

أما تشلسي فقد زار صلاح شباكه 7 مرات من 19 مباراة سابقة، علمًا بأن اللاعب الدولي المصري سبق له اللعب بقميص "البلوز" في الفترة ما بين عامي 2014 و2016، خرج خلالها مُعاراً إلى أندية فيورنتينا وروما، قبل أن ينتقل لروما نهائيًا في يوليو 2016.

وكال يورغن كلوب مدرب ليفربول المديح لصلاح بعد المباراة وقال عن تألقه "بالنسبة لنا هو دائمًا مهم وقد أثبت ذلك اليوم بهدفين كبيرين. في النهاية، عندما تنظر إليه بعد 4 أو 5 أو 6 سنوات، سيتذكر الجميع أنه أحد أفضل المهاجمين الذين شاهدوهم".

خسارة رابعة لليونايتد

وحقق إيمري بداية رائعة مع فريقه الجديد أستون فيلا كخلف لستيفن جيرارد، وذلك بقيادته لفوزه الأول على أرضه في الدوري ضد مانشستر يونايتد منذ 19 أغسطس 1995 بتغلبه عليه 3-1، وهي النتيجة نفسها لفوزه الأخير على "الشياطين الحمر" بين جماهيره في "بريميرليغ".

وفي مباراة بدأها يونايتد بإشراك النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أساسياً مع ارتدائه شارة القائد أيضاً، خطف جاكوب رامسي الأنظار وذلك بعدما بات -وفق "أوبتا" للإحصاءات- رابع لاعب في تاريخ الدوري الممتاز، والذي يسجل لفريقه وفي مرماه عن طريق الخطأ، ويمرر تمريرة حاسمة في المباراة نفسها، بعد كيفن ديفيس (ديسمبر 2008) والويلزي غاريث بيل (نوفمبر 2012) وواين روني (أكتوبر 2012).

ولعب رامسي دور الممرر في الهدف الأول لفيلا في اللقاء، والذي سجله الجامايكي ليون بايلي منذ الدقيقة 7، ثم وبعدما أضاف الفرنسي لوكا ديني الهدف الثاني من ركلة حرة جميلة (11)، أعاد صاحب الـ21 عامًا الأمل ليونايتد حين تحولت الكرة منه إثر تسديدة من لوك شو وخدعت حارس مرماه الأرجنتيني إميليانو مارتينيز (45)، قبل أن يعيد بنفسه الفارق إلى هدفين في مستهل الشوط الثاني بعد تمريرة من أولي واتكينز (49).

وشهدت المباراة اشتباك رونالدو بالأيدي مع تيرون مينغز لاعب أستون فيلا، ليتدخل الحكم وينذرهما في الدقيقة 61.

وبهذه النتيجة التي رفع بفضلها رصيده إلى 15 نقطة في المركز الثالث عشر، ألحق فيلا بفريق المدرب الهولندي إيريك تن هاغ هزيمة أولى في آخر 9 مباريات له محليًا وقاريًا والرابعة في هذا الموسم، ليجمد رصيده عند 23 نقطة في المركز الخامس، وذلك قبل أن يتجدد الموعد بينهما الخميس المقبل في الدور الثالث لمسابقة كأس الرابطة، وهذه المرة على ملعب أولد ترافورد معقل يونايتد.