أحدث الأخبار
  • 11:15 . بيع كرة نهائي مونديال البرازيل 2014 بمزاد علني... المزيد
  • 10:08 . دبي تطلق مبادرة "تعهُّد المواهب الإعلامية الإماراتية"... المزيد
  • 08:46 . رويترز: السعودية قد تخفض أسعار النفط لآسيا في يوليو القادم... المزيد
  • 08:10 . بعد الاعتراف الرسمي.. أيرلندا تعلن إقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع فلسطين... المزيد
  • 08:06 . الملك سلمان يوجه باستضافة 1000 من ذوي الضحايا الفلسطينيين لأداء الحج والعمرة... المزيد
  • 08:03 . رئيس الدولة يبحث مع كبرى الشركات الكورية تعزيز الاستثمارات المشتركة... المزيد
  • 06:46 . 21 شهيداً وعشرات المصابين في مجزرة إسرائيلية جديدة استهدفت نازحين برفح... المزيد
  • 12:05 . "مصرف الإمارات" يخصص 1.4 مليار دولار لدعم الصناعة المحلية... المزيد
  • 12:02 . اجتماع طارئ لمجلس الأمن اليوم لبحث مجزرة الاحتلال في رفح... المزيد
  • 11:50 . رونالدو يتجاوز حمد الله ويسجل رقماً قياسياً جديداً في الدوري السعودي... المزيد
  • 10:17 . روسيا تعتزم رفع حركة طالبان من قائمتها للمنظمات الإرهابية... المزيد
  • 10:07 . غوتيريش يدين المجزرة الإسرائيلية في رفح ويطالب بوضع حد "للفظائع"... المزيد
  • 10:02 . اعتراف النرويج بدولة فلسطين يدخل حيز التنفيذ... المزيد
  • 10:01 . اللجنة الوزارية العربية الإسلامية بشأن غزة تزور إسبانيا مجدداً... المزيد
  • 09:59 . كوريا الشمالية تفشل في إطلاق قمر اصطناعي لغرض التجسس... المزيد
  • 09:58 . رئيس الدولة يصل كوريا الجنوبية في زيارة تهدف لتعزيز الشراكة الاستراتيجية... المزيد

القضاء الأميركي: الليبي المتّهم بصنع قنبلة طائرة لوكربي لا يواجه عقوبة الإعدام

حطام الطائرة في منطقة لوكربي الإسكتلندية- 1988
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 13-12-2022

أكّد القضاء الأميركي الإثنين أنّ الليبي المتّهم بصنع القنبلة التي استخدمت لتفجير طائرة بانام الأميركية فوق بلدة لوكربي الاسكتلندية في 1988، في هجوم أوقع 270 قتيلاً، لا يواجه عقوبة الإعدام.

ولدى مثول أبو عجيلة محمد مسعود (71 عاماً) أمام قاضية فدرالية في محكمة بواشنطن في جلسة استماع مقتضبة، أُبلغ الليبي بالتّهم الموجّهة إليه ومن بينها خصوصاً "تدمير طائرة أوقع قتلى".

لكن على الرّغم من خطورة هذه التّهم فإنّ مسعود، المولود في تونس، لا يواجه خطر الإعدام لأنّ هذه العقوبة لم تكن مطبّقة على الصعيد الفدرالي في الولايات المتّحدة في 1998 في ما يتعلّق بالتّهم الموجّهة إليه.

وخلال الجلسة التي تواصل فيها مسعود مع المحكمة بواسطة مترجم، أُبلغ المتّهم بأنّه سيظلّ موقوفاً حتى موعد الجلسة الثانية في 27 ديسمبر الجاري والتي يمكن خلالها لوكلاء الدفاع عنه أن يقدّموا طلباً لإطلاق سراحه.

وأكّدت النيابة العامّة مسبقاً أنّها ستعترض على أيّ طلب لمنح المتّهم إطلاق سراح مشروطاً.

ورحّب وزير العدل الأميركي ميريك غارلاند بنقل المتّهم إلى الولايات المتّحدة لمحاكمته على أراضيها.

وقال غارلاند في بيان إنّ "هذه خطوة مهمّة في تحقيق العدالة للضحايا وأحبائهم".

وكان القضاء الأميركي وجّه الاتهام إلى مسعود غيابياً في 21 ديسمبر 2020 حين كان الأخير موقوفاً في بلده. ويومها قالت واشنطن إنّها "متفائلة" بإمكانية تسلّمه من طرابلس.

والأحد، أعلن مدّعون عامّون اسكتلنديون أنّ مسعود بات محتجزاً لدى السلطات الأميركية، لكن من دون أن يوضحوا كيف نُقل من ليبيا إلى الولايات المتّحدة.

وفي بيان مقتضب اكتفى البيت الأبيض بالقول إنّ الولايات المتّحدة أوقفت المتّهم "بشكل قانوني".

وبعيد وصوله إلى الولايات المتحدة، نُقل مسعود إلى منشأة تابعة لوزارة العدل في ألكسندريا بولاية فيرجينيا لإتمام المراحل الأولى من معالجة ملفه.

وأدين شخص واحد حتى الآن على خلفية تفجير رحلة بان أميركان 103 في 21 ديسمبر 1988، في اعتداء إرهابي هو الأكثر دموية الذي تشهده الأراضي البريطانية.

وانفجرت الطائرة التي كانت متوجّهة إلى نيويورك بعد 38 دقيقة من إقلاعها من لندن، ما أدّى إلى سقوط هيكلها في بلدة لوكربي بينما تناثر الحطام على مساحة شاسعة.

وأسفر التفجير عن مقتل 259 شخصا، بينهم 190 أميركياً، كانوا على متن الرحلة، إضافة إلى 11 شخصاً كانوا على الأرض.

وأمضى ضابط المخابرات الليبي السابق عبد الباسط المقرحي سبع سنوات في سجن اسكتلندي بعد إدانته في هذه القضية عام 2001، وتوفي في ليبيا عام 2012. ولطالما دفع المقرحي ببراءته.