أحدث الأخبار
  • 11:15 . بيع كرة نهائي مونديال البرازيل 2014 بمزاد علني... المزيد
  • 10:08 . دبي تطلق مبادرة "تعهُّد المواهب الإعلامية الإماراتية"... المزيد
  • 08:46 . رويترز: السعودية قد تخفض أسعار النفط لآسيا في يوليو القادم... المزيد
  • 08:10 . بعد الاعتراف الرسمي.. أيرلندا تعلن إقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع فلسطين... المزيد
  • 08:06 . الملك سلمان يوجه باستضافة 1000 من ذوي الضحايا الفلسطينيين لأداء الحج والعمرة... المزيد
  • 08:03 . رئيس الدولة يبحث مع كبرى الشركات الكورية تعزيز الاستثمارات المشتركة... المزيد
  • 06:46 . 21 شهيداً وعشرات المصابين في مجزرة إسرائيلية جديدة استهدفت نازحين برفح... المزيد
  • 12:05 . "مصرف الإمارات" يخصص 1.4 مليار دولار لدعم الصناعة المحلية... المزيد
  • 12:02 . اجتماع طارئ لمجلس الأمن اليوم لبحث مجزرة الاحتلال في رفح... المزيد
  • 11:50 . رونالدو يتجاوز حمد الله ويسجل رقماً قياسياً جديداً في الدوري السعودي... المزيد
  • 10:17 . روسيا تعتزم رفع حركة طالبان من قائمتها للمنظمات الإرهابية... المزيد
  • 10:07 . غوتيريش يدين المجزرة الإسرائيلية في رفح ويطالب بوضع حد "للفظائع"... المزيد
  • 10:02 . اعتراف النرويج بدولة فلسطين يدخل حيز التنفيذ... المزيد
  • 10:01 . اللجنة الوزارية العربية الإسلامية بشأن غزة تزور إسبانيا مجدداً... المزيد
  • 09:59 . كوريا الشمالية تفشل في إطلاق قمر اصطناعي لغرض التجسس... المزيد
  • 09:58 . رئيس الدولة يصل كوريا الجنوبية في زيارة تهدف لتعزيز الشراكة الاستراتيجية... المزيد

استشهاد طفل فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص الإحتلال في الضفة

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 16-01-2023

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية الإثنين، استشهاد طفل متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال اقتحام مخيم الدهيشة بمدينة بيت لحم في الضفة الغربية.

وذكرت الوزارة في بيان مقتضب: "استشهاد الطفل عمر لطفي خمور (14 عاما) متأثراً بإصابته بجروح خطيرة صباح اليوم بمخيم الدهيشة في بيت لحم".

وفي وقت سابق الاثنين، أعلنت الصحة الفلسطينية إصابة الطفل "برصاصة في الرأس أطلقها عليه جنود الاحتلال الإسرائيلي خلال العدوان على مخيم الدهيشة" ووصفت الإصابة بأنها "حرجة".

وبمشاركة مئات الفلسطينيين جرى تشييع جثمان الطفل خمور من مستشفى بيت جالا الحكومي، باتجاه منزل العائلة في مخيم الدهيشة في بيت لحم، لإلقاء نظر الوداع عليه، ومن ثم إلى مقبرة بلدة "إرطاس بيت لحم" لمواراته الثرى.

وحمّل رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، "سلطات الاحتلال كامل المسؤولية عن هذه الإعدامات بحق أبنائنا"، وفق ما نشره الناطق باسم الحكومة إبراهيم ملحم، على حسابه بموقع فيسبوك.

وطالب اشتية، مجلس الأمن والمؤسسات الحقوقية الدولية "بسرعة التحرك لتوفير الحماية لشعبنا من بطش القوة العمياء والإرهاب المنظم".

وقبل ذلك، قال اشتية في كلمته بمستهل الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء، وزعها مكتبه على الصحفيين، إن "عمليات القتل، والإعدامات الميدانية (...) في ازدياد أمام أعين المجتمع الدولي".

وأضاف: "الانتهاكات التي يواصل جنود الاحتلال والمستوطنون ارتكابها (...) طالما توَلّد لدى الجناة شعورا بأنهم سيظلون بمنأى عن المساءلة والعقاب".

وعادة يقتحم جنود العدو الصهيوني مدن وبلدات الضفة بهدف اعتقال فلسطينيين يصفهم بـ"المطلوبين" فتندلع مواجهات مع شبان يرشقون الجنود بالحجارة، فيرد الاحتلال بالرصاص الحي والمعدني والقنابل الصوتية والغازية في انتهاكات يومية متوالية للاحتلال يقابلها صمت دولي مطبق.