أحدث الأخبار
  • 11:12 . رئيس الدولة يلتقي ولي العهد السعودي للمرة الأولى منذ مدة... المزيد
  • 11:02 . "أدنوك" تعتزم إنشاء مكتب للتجارة في الولايات المتحدة... المزيد
  • 10:58 . مستشار الأمن القومي الأمريكي يزور السعودية نهاية اليوم... المزيد
  • 10:55 . تعادل مثير يحسم مباراة النصر والهلال في الدوري السعودي... المزيد
  • 10:53 . "أكسيوس": أميركا أجرت محادثات غير مباشرة مع إيران لتجنب التصعيد بالمنطقة... المزيد
  • 10:46 . البحرية البريطانية: تعرض سفينة لأضرار بعد استهدافها في البحر الأحمر... المزيد
  • 10:43 . محكمة تونسية تؤيد حكما بسجن الغنوشي وتحيل 12 إلى دائرة الإرهاب... المزيد
  • 01:06 . "هيئة المعرفة" تبرم حزمة اتفاقيات لتوفير منح دراسية للطلبة المواطنين بدبي... المزيد
  • 01:05 . عائدات "مبادلة" تسجل 99 ملياراً والأصول 1.1 تريليون درهم خلال 2023... المزيد
  • 01:03 . على حساب النصر.. الوصل يتوج بطلاً لكأس رئيس الدولة للمرة الثالثة في تاريخه... المزيد
  • 09:26 . غزة.. عمليات نوعية للمقاومة ومجازر جديدة للاحتلال بحق المدنيين شمال وجنوب القطاع... المزيد
  • 09:25 . شرطة أبوظبي تعلن عن وفاة ضابطين أثناء أدائهم مهام عملهم... المزيد
  • 07:32 . الأسهم المحلية تستقطب 7.2 مليار درهم سيولة في أسبوع... المزيد
  • 06:24 . وزراء خارجية 13 دولة يحذرون الاحتلال الإسرائيلي من الهجوم على رفح... المزيد
  • 06:23 . موسكو تعلن اعتراض أكثر من 100 مسيرة أوكرانية واحتواء حريق في مصفاة روسية... المزيد
  • 12:04 . الذهب يتجه لتحقيق مكاسب للأسبوع الثاني على التوالي... المزيد

كيف صُدمت واشنطن من السعودية بعد عملية "طوفان الأقصى"؟

ولي العهد السعودي يستقبل بايدن في جدة - يوليو 2022
سبوتنيك – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 11-10-2023

بدد الهجوم الذي شنه مقاتلو حركة المقاومة الإسلامية (حماس) جهود الولايات المتحدة التي كانت تسعى إلى إبقاء الشرق الأوسط هادئا نسبيا، وتهيئته إلى تحقيق انفراجة بين الاحتلال الإسرائيلي والسعودية، وفقاً لوكالة "سبوتنيك" الروسية.

وقال جون كيربي، المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض، في تصريحات صحفية، إنه لن يذهب إلى حد القول بأن محادثات التطبيع توقفت مؤقتا أو أنها أصبحت في مرتبة متأخرة، لكن تركيز واشنطن في الوقت الحالي ينصب على مساعدة "إسرائيل" في الدفاع عن نفسها.

من جهته، أكد جوناثان بانيكوف، وهو مسؤول كبير سابق في المخابرات الوطنية الأمريكية في تصريحات صحفية، إن "الشارع العربي لن يدعم التطبيع بعد حرب واسعة النطاق دمرت فيها الضربات الإسرائيلية جزءا كبيرا من غزة".

وكشف مسؤولون أمريكيون أن مساعدي الرئيس جو بايدن، الذين كانوا يقودون جهود تطبيع العلاقات بين الاحتلال الإسرائيلي والسعودية مقابل اتفاق دفاعي أمريكي تسعى إليه الرياض، فوجئوا تماما بهجمات حماس.

وذكر مسؤول أمريكي طلب عدم الكشف عن هويته، أن بعض مساعدي بايدن أصيبوا بخيبة أمل بسبب عدم إدانة السعوديين لهجوم حماس بشكل مباشر، وفقا لوسائل إعلام غربية.

وضغطت واشنطن للحصول على إدانة من السعودية، وكان ذلك على الأرجح خلال مكالمة هاتفية بين وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن والأمير فيصل بن فرحان، لكن وزير الخارجية السعودي لم يستجب لهذا الطلب، وفقا للمصدر المطلع على التفكير السعودي.

وقال المصدر إنه سيكون من الصعب "الحديث عن التطبيع خلال حرب عربية-إسرائيلية أخرى".

ويؤكد مسؤولون أمريكيون أن محاولات إقامة علاقات بين العدوين القديمين (تل أبيب والرياض) يمكن أن تنجو من الأزمة دون أن يصيبها أذى، لكن خبراء كثيرين يتبنون وجهة نظر أكثر تشاؤما.

وأرادت حماس أن تبعث برسالة مضمونها أنه لا يمكن تجاهل الفلسطينيين إذا كانت "إسرائيل" تريد الأمن، وأن أي صفقة سعودية من شأنها أن تعرقل التقارب الذي حدث في الآونة الأخيرة بين المملكة وإيران، حسبما قال مسؤولون فلسطينيون.

وأكد مسؤولون أمريكيون، في وقت سابق، أن الوقت غير مناسب لمحاولة استئناف المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية المتوقفة منذ فترة طويلة بسبب تعنت الجانبين.

وقال مصدر إقليمي إن "السعودية ليست قريبة من حماس لكن لا يمكنها تجاهل كيف حاصرت إسرائيل غزة لسنوات وما تفعله في الضفة الغربية"، وفقاً لوكالة "سبوتنيك" الروسية.

ويكثف جيش الاحتلال الإسرائيلي غاراته على قطاع غزة لليوم الخامس على التوالي مخلفا أكثر من 1000 شهيد، في وقت ارتفع فيه عدد القتلى الإسرائيليين على يد المقاومة الفلسطينية إلى 1200.