أحدث الأخبار
  • 08:41 . صحيفة: أبوظبي تبادلت معلومات استخبارية مع أمريكا و"إسرائيل" قبل الهجوم الإيراني... المزيد
  • 06:57 . الولايات المتحدة تعلن تدمير أربع طائرات مسيرة للحوثيين في اليمن... المزيد
  • 06:08 . الكويت تعين الشيخ أحمد عبدالله الصباح رئيسا جديدا للحكومة... المزيد
  • 12:37 . أسعار النفط تتراجع في السوق الآسيوية بعد الهدوء في الشرق الأوسط... المزيد
  • 11:37 . بايدن يبلغ نتنياهو عدم مشاركة بلاده في أي رد انتقامي ضد إيران... المزيد
  • 11:28 . رئيس الدولة وأمير قطر يبحثان التصعيد الإيراني الإسرائيلي... المزيد
  • 11:07 . إعلام عبري: نتنياهو يقرر تأجيل اجتياح رفح... المزيد
  • 12:17 . أفغانستان.. وفاة 33 شخصاً جراء أمطار غزيرة وفيضانات... المزيد
  • 10:35 . باير ليفركوزن بطلاً للدوري الألماني لأول مرة في تاريخه... المزيد
  • 09:15 . توقعات بارتفاع النفط فوق 100 دولار بعد الهجوم الإيراني على "إسرائيل"... المزيد
  • 08:10 . رئيس الدولة وملك الأردن يؤكدان أهمية تنسيق الجهود العربية على خلفية الرد الإيراني... المزيد
  • 07:33 . ليفربول يبتعد خطوة عن لقب الدوري الإنجليزي بسقوطه أمام ضيفه كرستال بالاس... المزيد
  • 06:46 . إيران تقول إنها لا تنوي مواصلة الهجمات ضد "إسرائيل".. والأخيرة: سنرد في الوقت المناسب... المزيد
  • 06:05 . الإمارات تدعو طهران و"تل أبيب" إلى ضبط النفس وتجنيب المنطقة التصعيد... المزيد
  • 12:26 . "فلاي دبي" تعلن تأثر بعض رحلاتها بسبب الإغلاق المؤقت لمجالات جوية في المنطقة... المزيد
  • 12:18 . تباهى بدعمه المطلق للاحتلال.. ترامب: هجوم إيران يظهر ضعف أميركا في عهد بايدن... المزيد

أمريكا وبريطانيا تستعدان لشن ضربات عسكرية ضد الحوثيين في اليمن

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 12-01-2024

أكدت تقارير إعلامية أن الولايات المتحدة وبريطانيا تستعدان لشن ضربات ضد الحوثيين في مواقع عدة في اليمن، تشمل مواقع إطلاق الصواريخ والمسيرات ومستودعات الأسلحة.

وأفادت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية أمس الخميس، بأن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة يستعد لضرب مواقع للحوثيين خلال ساعات، وذلك بعد أن تحدت الجماعة إنذاراً لوقف هجماتها على السفن التي تعبر البحر الأحمر.

 وأعلن الجيش الأميركي في بيان الخميس، أن الحوثيين أطلقوا صاروخاً باليستياً مضاداً للسفن على ممرات شحن دولية في خليج عدن، الخميس، مشيرة إلى أن الصاروخ لم يتسبب في أضرار".

وأضاف أن "الصاروخ شوهد وهو يرتطم بالمياه بجوار سفينة تجارية"، مشيرة إلى أن "هذا هو الهجوم الـ27 الذي يشنه الحوثيون على ممرات الشحن الدولية منذ 19 نوفمبر الماضي".

وأفادت صحيفة "تايمز" البريطانية بأن من المتوقع أن تنضم بريطانيا للولايات المتحدة في توجيه ضربات جوية ضد الحوثيين، مشيرة إلى ان رئيس الوزراء ريشي سوناك أطلع وزراء حكومته على التدخل العسكري الوشيك ضد الحوثيين مساء الخميس.

وذكرت صحيفة "تليجراف"، أن المقاتلات وسفن البحرية الملكية البريطانية من المرجح أن تشارك في هذه الضربات.

واجتمع مجلس الوزراء البريطاني المصغر صباح الخميس، وأعقبه اجتماع آخر لمجلس الأمن القومي، وذلك بعد يوم من تلميح وزير الدفاع جرانت شابس إلى أن التحرك قادم.

وقال شابس إن "العمل العسكري كان وشيكاً في وقت سابق من هذا الأسبوع".

ووفق صحيفة "فايننشيال تايمز" فإنه في حالة المضي قدماً في العملية العسكرية، فإن من الخيارات المطروحة ضرب قواعد الحوثيين بطائرات مقاتلة بريطانية، كما يعتقد أن إطلاق صواريخ "توماهوك" من الغواصات البريطانية، هو خيار آخر.

وأشارت "وول ستريت جورنال" إلى أن دبلوماسيين غربيين أخبروا كبار المديرين التنفيذيين لشركات الشحن الدولية، أن الأهداف التي من المقرر أن تستهدفها الغارات، هي مواقع إطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة، والرادارات ومستودعات الأسلحة حول مدينتي الحديدة وحجة في اليمن.

كما أضافوا أن البنية التحتية في العاصمة صنعاء مدرجة أيضاً في قائمة الأهداف المحتملة.

وقال مسؤولون في البنتاجون إن "خطة الضربة العسكرية التي يقودها التحالف، تهدف إلى حل المشكلة عن طريق الحد من هجمات الحوثيين في البحر الأحمر، من دون إثارة المزيد من الصراعات في منطقة مضطربة بالفعل".

الحوثيون "ينقلون الأسلحة" تحسباً للضربة

ونقلت "وول ستريت جورنال" عن مسؤول دفاعي أميركي وشخص وصفته بالمقرب من الحوثيين، قولهما إن الجماعة نقلت بعض الأسلحة والمعدات، وحصنت البعض الآخر تحسباً لضربة من الولايات المتحدة وحلفائها.

وأضاف هذا المصدر المقرب أن "الحوثيين خزنوا صواريخهم في مخابئ بناها الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح في صنعاء"، وهي منطقة ذات كثافة سكانية عالية.

وأشارت الصحيفة إلى وجود دلائل على أن "الحوثيين وحلفاءهم الإيرانيين يستعدون للتصعيد"، مشيرة إلى أن سفينة التجسس الإيرانية "بهشد"، غادرت البحر الأحمر في وقت مبكر الخميس متجهة إلى ميناء بندر عباس الإيراني.

وقال مسؤولون أمنيون إن هذه السفينة كانت ضمن الأهداف لدورها في مساعدة الحوثيين في هجماتهم على السفن في البحر الأحمر.

وأضاف المصدر "المقرب من الحوثيين" للصحيفة، أن "الإيرانيين قدموا معلومات استخباراتية للحوثيين عن السفن المرتبطة بإسرائيل التي كانت تبحر انطلاقاً من تركيا".

وأعلنت إيران، الخميس، احتجاز ناقلة نفط خام أميركية في خليج عمان، بناء على أمر من القضاء الإيراني، موضحة أن سلاح البحرية الإيراني من صادر الناقلة.

وفي ردها على الخطوة الإيرانية، أدانت الولايات المتحدة استيلاء إيران على الناقلة، ودعت إلى الإفراج الفوري عن السفينة وطاقمها.

الحوثيون: أي هجوم لن يمر دون عقاب

وحذر عبد الملك الحوثي، زعيم جماعة "الحوثي" في كلمة بثها التلفزيون، الخميس، من أن "أي هجوم أميركي في اليمن لن يمر دون رد".

وأضاف أن أي رد من هذا القبيل سيكون أكبر من الرد الأخير الذي استهدفت فيه طائرات الجماعة المسيرة وصواريخها سفينة أميركية في البحر الأحمر.

وقال: "أي اعتداء أميركي لن يبقى أبداً بدون رد"، و"الرد سيكون أكبر من الهجوم الذي نفذ بعشرين طائرة مسيرة وعدد من الصواريخ"، مضيفاً: "نحن أكثر إصراراً على استهداف السفن المرتبطة بإسرائيل، ولن نتراجع عن ذلك".

وأعلن المتحدث باسم جماعة الحوثي محمد عبد السلام في بيان، الخميس، أن جماعته ستواصل عملياتها ضد السفن الإسرائيلية، وتلك المتجهة إلى موانئ إسرائيل، على الرغم من قرار اعتمده مجلس الأمن الدولي، الأربعاء، يدعو إلى وقف فوري لهذه الهجمات.

وكان مجلس الأمن الدولي قد صوت في جلسة، الأربعاء، على مشروع قرار أميركي يدعو إلى وقف "فوري" لهجمات الحوثيين على السفن في البحر الأحمر.

والقرار الذي صاغته الولايات المتّحدة واليابان، واعتمده المجلس بأغلبية 11 عضواً وامتناع أربعة أعضاء عن التصويت (روسيا والصين والجزائر وموزمبيق) "يدين بأشد العبارات الهجمات التي استهدفت سفناً تجارية منذ 19 نوفمبر 2023"، وهو تاريخ استيلاء الحوثيين على السفينة "جالاكسي ليدر" واحتجاز أفراد طاقمها البالغ عددهم 25 شخصاً، وفقاً لموقع "الشرق".