استمرار الاشتباكات في مطار طرابلس وتدمير أجزاء واسعة منه

طرابلس – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 483
تاريخ الخبر: 30-11--0001

أعلنت الحكومة الليبية إنها تدرس أن تطلب من المجتمع الدولي مساعدتها لإنهاء القتال بين الفرق المتقاتلة الذي قالت إنه يهدد البلاد، بعد القصف الذي استهدف مطار طرابلس الدولي.
وكان مطار طرابلس الدولي في ليبيا قد تعرض لإطلاق صواريخ مساء أمس الاثنين وفجر اليوم بعد يوم من اضطراره للإغلاق بسبب وقوع اشتباكات في محيطه.
وأكدت الحكومة أن القصف دمر 90% من الطائرات الرابضة هناك، مع تعرض برج المراقبة ومبان أخرى للدمار وأن كل الطائرات الموجودة على الأرض قد تعرضت للإصابة. وسوف سوف يحتاج إصلاحها إلى أشهر وسيكلف مئات الملايين من الدولارات.
وقد قتل شخص واحد على الأقل وجرح ستة آخرون وفقا للتقديرات الأولية.
وطالبت الحكومة الجماعات المتقاتلة بوقف فوري لأعمال العنف وبالانسحاب على الأقل لمسافة عشرين كيلومترا بعيدا عن المطار، يأتي هذا في وقت أعلنت الأمم المتحدة أن الموقف خطير وأنها ستسحب موظفيها من ليبيا.
وأكد مصدر ليبي أن المطار تعرض لهجوم بعدد كبير من الصواريخ، بينها صواريخ غراد، مما أدى إلى تعليق جميع الرحلات الجوية من وإلى المطار.
وتشهد ليبيا أعمال عنف واسعة وضعف سيطرة الحكومة المركزية على البلاد بسب كثرة الميليشيات وانتشار فوضى السلاح منذ الثورة التي أطاحت بنظام القذافي في العام2011.


طرابلس – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 483
تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة