سجال سعودي إماراتي على "تويتر" بسبب تغريدة عبدالله

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 220
تاريخ الخبر: 06-08-2019

تسببت تغريدة للأكاديمي عبد الخالق عبد الله، والتي عبّر فيها عن انتقاده للإعلام الرسمي للرياض وأبوظبي مقابل إعلام قطر، في سجال مع الإعلامي السعودي المطرفي.

وأقر عبدالله في تغريدة له نشرها على حسابه الشخصي في "تويتر"، يوم الجمعة الماضي، بتفوق الإعلام القَطري على وسائل إعلام دول حصارها (السعودية والإمارات والبحرين ومصر)، مؤكداً بلوغ تأثير الخطاب الإعلامي القَطري مستوى العالمية.

وكتب عبد الله: "أقولها بكل صراحة: خطابهم الإعلامي أقوى تأثيراً في الرأي العام العربي والعالمي، من خطابنا الإعلامي"، في إشارة إلى الإعلام القطري.

وردّ الصحفي السعودي المعروف خالد المطرفي على عبد الله، واتهمه في تغريدة بالانتقاص من إعلام بلاده، وأنه يثني على إعلام قطر، الذي وصف القائمين به بالـ"مرتزقة".

وقام المطرفي بالإشارة إلى ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، في إشارة إلى رغبته للفت انتباه السلطات إلى الأكاديمي عبدالله والتحريض عليه.

وأجاب عبدالله بتغريدة اتهمه فيها بالتحريض بسبب إشارته إلى حساب محمد بن زايد، وبـ"قصور لفهم معنى ومغزى ومحتوى التغريدة"، مؤكداً أن تغريدته بخصوص الإعلام القطري كانت "تنتقد ولا تنتقص".

ورد المطرفي مبيناً لعبد الله أنه فهم تغريدته بشكل خاطئ، واصفاً إياه بـ"حبيب الكل".

السجال دفع مواطنين من كلا البلدين إلى التعليق على ما ورد من آراء أدلى بها المطرفي وعبد الله.


وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 220
تاريخ الخبر: 06-08-2019

مواضيع ذات صلة