21 % تسرب الإماراتيين من الوظائف الحكومية والمجلس الوطني يدرس الأسباب

أبوظبي – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 538
تاريخ الخبر: 14-08-2014

قالت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية إنها رصدت ارتفاعاً في معدل تسرب المواطنين من العمل داخل الهيئات الحكومية بنسبة 21 %، ولا سيما في الوظائف الحرجة.
وقد دفع هذا الأمر المتعلق بزيادة حالات التسرب المجلس الوطني الاتحادي إلى مطالبة الهيئة بدراسة الأسباب، بحسب ما صرح به عضو المجلس رئيس لجنة التوطين حمد الرحومي.
وبينت الهيئة بأن الوظائف الحرجة تتميز بدرجة عالية من الأهمية، وغالباً ما يشغلها شخص واحد في المؤسسة، لذلك تُعرف بالمناصب الفريدة، مثل مديري المدارس، المراقبين الماليين، وغيرها.
وأفادت أن معدل ترك المناصب الفريدة اتحادياً بلغ 1.3 %، متضمنة حالات التقاعد، إلى جانب الاستقالات سعياً وراء وظيفة أخرى.
وعزى عضو لجنة التوطين في المجلس الوطني مصبح سعيد الكتبي، أسباب تسرب المواطنين من العمل داخل الهيئات الحكومية إلى وجود ثغرة في الامتيازات والرواتب، والعمل في بيئات طاردة للكفاءات، إضافة إلى بعض التصرفات الفردية لمديرين ومسؤولين داخل المؤسسات والهيئات.


أبوظبي – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 538
تاريخ الخبر: 14-08-2014

مواضيع ذات صلة