أحدث الأخبار
  • 09:16 . هيئة الطوارئ والأزمات تعلن جاهزيتها للتعامل مع المنخفض الجوي القادم... المزيد
  • 09:16 . انطلاق مناورة عسكرية بين السعودية والولايات المتحدة على ساحل البحر الأحمر... المزيد
  • 09:15 . مقتل قائد عسكري رفيع موالٍ لأبوظبي شرقي اليمن... المزيد
  • 07:07 . مطعم بدبي يروج للشذوذ الجنسي ويثير موجة غضب واسعة... المزيد
  • 06:35 . أبوظبي تفرج عن المحامي الأميركي عاصم غفور مقابل غرامة مالية... المزيد
  • 01:33 . ارتفاع إيرادات "موانئ أبوظبي" 35% في الربع الثاني من 2022... المزيد
  • 01:32 . بولندا تستبدل النفط الروسي بخام "مربان" أبوظبي للمرة الأولى في تاريخها... المزيد
  • 01:32 . صحيفة أمريكية تكشف عن الوثائق السرية المصادرة من منزل ترامب... المزيد
  • 12:24 . خسائر صناعات أسمنت الفجيرة ترتفع 15 % بالنصف الأول 2022... المزيد
  • 11:53 . عبدالله بن زايد يبحث مع نظيره الأوكراني التطورات على الساحة الأوكرانية... المزيد
  • 11:52 . السعودية تتيح تأدية العمرة للقادمين بأنواع التأشيرات كافة... المزيد
  • 11:52 . طعن الكاتب سلمان رشدي خلال مشاركته في فعالية بنيويورك... المزيد
  • 11:51 . إعلام أمريكي: إدارة بايدن أجرت اتصالات مباشرة مع نظام الأسد... المزيد
  • 11:50 . الإمارات تؤكد تضامنها الكامل مع السعودية ضد كل تهديد يطال أمنها واستقرارها... المزيد
  • 11:49 . الأمم المتحدة: مصرع 77 شخصا وتشرد الآلاف جراء أمطار وفيضانات في اليمن... المزيد
  • 11:48 . الكونغرس الأميركي يقر خطة بايدن الضخمة للمناخ والصحة... المزيد

جوجل ستحذف بيانات مواقع المستخدمين المرتبطة بزيارة عيادات الإجهاض الأمريكية

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 02-07-2022

أعلنت جوجل الجمعة أنها ستحذف سجل مواقع المستخدمين عندما يزورون عيادات الإجهاض وملاجئ العنف الأسري وأماكن أخرى يحتاج زائروها للحفاظ على خصوصيتهم.

وكتبت نائبة الرئيس الأولى في غوغل جين فيتزباتريك في منشور “إذا حددت أنظمتنا أن شخصاً ما زار أحد هذه الأماكن، فسنحذف هذه البيانات من سجل المواقع بعد الزيارة مباشرة”، لافتة إلى أن ” هذا التغيير سيسري في الأسابيع المقبلة”.

وتشمل الأماكن الأخرى التي لن تخزن غوغل بيانات الموقع منها، مراكز الخصوبة ومرافق علاج الإدمان وعيادات إنقاص الوزن.

يأتي هذا الإعلان بعد أسبوع من اتخاذ المحكمة العليا الأمريكية قراراً مدوّياً بتجريد النساء الأمريكيات من حقوق الإجهاض الدستورية، ما دفع عشرات الولايات إلى حظر الإجراء أو تقييده بشدة وأثار احتجاجات شعبية في جميع أنحاء البلاد.

ودعا ناشطون وسياسيون غوغل وغيرها من عمالقة التكنولوجيا إلى الحد من كمية المعلومات التي تجمعها لتجنب استخدامها من جهات إنفاذ القانون في التحقيقات والملاحقات القضائية المتعلقة بالإجهاض.

وسعت فيتزباتريك أيضا إلى طمأنة المستخدمين بأن الشركة تأخذ خصوصية البيانات على محمل الجد.

وكتبت “لدى غوغل سجل حافل في التصدي للمطالب الموسعة بصورة مفرطة من سلطات تطبيق القانون، بما يشمل الاعتراض على بعض المطالب بالكامل”.

وأضافت “نأخذ في الاعتبار توقعات الخصوصية والأمان للأشخاص الذين يستخدمون منتجاتنا، ونبلغ الأشخاص عندما نمتثل لمطالب الحكومة”.

وظهرت مخاوف بشأن بيانات الهواتف الذكية والحقوق الإنجابية حتى قبل صدور حكم المحكمة العليا، عندما أصدرت ولايات أمريكية محافظة في الأشهر الأخيرة قوانين تمنح أفراد العامة الحق في مقاضاة الأطباء الذين يجرون عمليات إجهاض، أو أي شخص يساعد في تسهيلها.

ودفع ذلك بمجموعة من كبار أعضاء الكونغرس الديموقراطيين في مايو إلى توجيه رسالة إلى الرئيس التنفيذي لشركة غوغل سوندار بيتشاي، طلبوا فيها منه التوقف عن جمع بيانات موقع الهاتف الذكي خشية أن تصبح المجموعة “أداة لليمينيين المتطرفين الذين يتطلعون إلى قمع الأشخاص الساعين للحصول على رعاية الصحة الإنجابية”.7