نائب الرئيس الأمريكي يعتذر للإمارات عن اتهامه لها بدعم الإرهاب

أبوظبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 06-10-2014


قدم نائب الرئيس الأمريكي، جو بايدن، اعتذاره للإمارات العربية المتحدة عن أي إيحاءات فُهمت من تصريحاته حول دعم الدولة لنمو التنظيمات الإرهابية بالمنطقة، بحسب ما نشرته وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية.
وكان بايدن قد أدلى بتصريحات مؤخرا، قال فيها أن "الإرهابيين في سوريا بمن فيهم مقاتلو القاعدة حصلوا على تمويل ودعم من حلفاء واشنطن في المنطقة، من بينهم الأتراك والسعوديون والإماراتيون الذين كان همهم الوحيد إسقاط الرئيس السوري، وخاضوا حربا بالوكالة بين السنة والشيعة وقدموا مئات ملايين الدولارات وعشرات آلاف الأطنان من السلاح لكل من وافق على القتال ضد الأسد".
وجاء في تقرير وكالة الأنباء الرسمية "وام"، الذي بُث مساء الأحد (5|10) : "تلقى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مساء اليوم اتصالا هاتفيا من جوزيف بايدن نائب رئيس الولايات المتحدة الأمريكي.. وقدم جوزيف بايدن خلال الاتصال اعتذاره لدولة الامارات العربية المتحدة على اية ايحاءات فهمت من تصريحات له سابقة بان تكون الامارات قد قامت بدعم نمو بعض التنظيمات الارهابية في المنطقة."
وأضاف بايدن أن "الولايات المتحدة تقدر دور دولة الامارات العربية المتحدة التاريخي في مكافحة التطرف والارهاب وموقعها المتقدم في هذا الشأن."



أبوظبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 06-10-2014

مواضيع ذات صلة