أحدث الأخبار
  • 10:10 . في وقت يُضطهد المسلمون في الهند.. افتتاح أول معبد هندوسي بدبي يثير انتقادات واسعة... المزيد
  • 09:39 . "أوبك+" يخفض إنتاج النفط بمقدار مليوني برميل يوميا... المزيد
  • 06:54 . لأول مرة في ثلاثة أشهر.. انخفاض مؤشر مديري المشتريات في الدولة لـ56.1 نقطة خلال سبتمبر... المزيد
  • 12:03 . أوكرانيا تعلن إسقاط ست مسيرات انتحارية إيرانية جنوبي البلاد... المزيد
  • 12:00 . اجتماع لأوبك بلس يناقش اليوم إستراتيجية إنتاج النفط للشهر المقبل... المزيد
  • 12:00 . دراسة: بعض ملوثات الهواء تزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي... المزيد
  • 11:55 . ترامب يطلب من المحكمة العليا الأمريكية التدخل بشأن قضية الوثائق المصادرة من منزله... المزيد
  • 11:51 . مع فشل تمديد الهدنة.. وزير الدفاع اليمني يبحث في السعودية خططا عسكرية مستقبلية... المزيد
  • 11:41 . البحرين تنسحب من انتخابات مجلس حقوق الإنسان الأممي... المزيد
  • 11:39 . التطبيع الاقتصادي.. مقهى صهيوني جديد يفتح أبوابه أمام الزوار في جزر النخيل بدبي... المزيد
  • 11:25 . يتسع لـ 1000 شخص.. إفتتاح أول معبد هندوسي في دبي بتكلفة 16 مليون دولار... المزيد
  • 11:17 . ثاني تهديد خلال أيام.. الحوثيون يدعون المستثمرين في الإمارات والسعودية إلى المغادرة... المزيد
  • 11:14 . بايرن يسحق فيكتوريا بخماسية وإنتر ميلان يهزم برشلونة في دوري أبطال أوروبا... المزيد
  • 11:13 . إيران.. زلزال يضرب محافظة أذربيجان الغربية... المزيد
  • 11:20 . بريطانيا تتجه لنقل سفارتها لدى الاحتلال الإسرائيلي إلى القدس... المزيد
  • 09:14 . الناتو يدين التجارب الصاروخية "الخطيرة" لكوريا الشمالية... المزيد

وزير التربية يشدد على ضرورة تحصين الطلبة بـ"الثوابت" وقيم المجتمع الأصيلة

خلال كلمة وزير التربية خلال ورشة لقطاع المناهج بدبي
متابعة خاصة – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 14-08-2022

شدد أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي، وزير التربية والتعليم، على ضرورة تحصين الطلبة فكرياً، عبر ترسيخ منظومة سلوكية تستند في مقوماتها إلى ثوابت وقيم المجتمع الأصيلة.

جاء ذلك خلال حضوره، مجموعة من ورش العمل الخاصة في المناهج الدراسية بمختلف مراحلها والرؤية المستقبلية المرتبطة بها، والتي نظمها قطاع المناهج في مبنى الوزارة بدبي، بحضور عدد من قيادات وزارة التربية والتعليم والمختصين والتربويين وخبراء التعليم في الوزارة.

وقال الفلاسي إن "الوزارة حريصة على التقييم الشامل والتطوير المستمر للمناهج الدراسية، وصياغة أفضل الأطر الداعمة لتطور الطلبة فكرياً وعلمياً ومهارياً وقيمياً، وبالتوازي مع ذلك تولي عناية خاصة بضرورة مواءمة المنهاج الدراسي مع التوجهات المستقبلية العالمية، ومستجدات العصر، بما يسهم في المحصلة النهائية في دفع عجلة تقدم التعليم.

وأضاف: بأن الوزارة تعمل على وضع أسس تمكين الطلبة، والاهتمام بالجوانب النفسية والسلوكية وتعزيز سمات الطلبة، وغرس القيم والثوابت وبناء فكرهم، وهذا ما يستدعي العمل بدقة متناهية، مشيراً إلى أهمية تحصين طلبة المدارس من الأفكار والعادات الدخيلة على مجتمعنا".

وتابع: "الوزارة حريصة من خلال تطوير المناهج وتقييمها بشكل مستَمر تولي عناية قصوى بما يرتبط في بناء جيل متسلح بقيمه وعاداته وتقاليده التي تشكل ضمانة له من كل ما هو دخيل سواء كان ذلك سلوكيات غريبة على مجتمعاتنا أو أفكاراً هدّامة".

وأوضح أن التحديات الماثلة أمامنا كبيرة، لاسيما في ما يتصل في الجانب الفكري والقيمي للطالب، مشدداً على ضرورة العمل على غرس المفاهيم الإنسانية والفكرية السوية والسليمة في طلبتنا، بما يعزز من قيمة ومكانة الأسرة، وبالتالي حماية هذه المؤسسة الأسرية، وتعزيز الروابط الاجتماعية، وضمان تمتع الأطفال بحقوقهم وفي مقدمتها العيش في بيئة سليمة برعاية والديهم.

وقال وزير التربية: "إن الأخلاق والقيم والعادات الإيجابية بجانب العلوم المعرفية المتقدمة، تشكل ضمانة لتنمية المجتمع وتطور مستقبله، فطلاب اليوم هم آباء وأمهات الغد، وهم من سيتولى حماية أسرهم والحفاظ عليها، فمن خلال التركز المنهجي على المنظومة القيمية يتم العمل بشكل مباشر على حماية مؤسسة الأسرة، بحيث ينشأ الأطفال في محيط طبيعي قائم على ركيزة رئيسية تتمثل في الأسرة التي تمثل النواة الأساسية للمجتمع".