أحدث الأخبار
  • 12:49 . روسيا تقول إنها قتلت ألف عسكري أوكراني خلال 24 ساعة... المزيد
  • 10:11 . أعضاء في "أوبك+" يمددون خفض إنتاج النفط الطوعي ثلاثة أشهر إضافية... المزيد
  • 09:19 . تركيا تعتقل مواطناً إماراتياً أثناء محاولته السفر إلى الخارج... المزيد
  • 08:01 . "الوزاري الخليجي" يطالب بوقف فوري لإطلاق النار في غزة وإدخال المساعدات... المزيد
  • 07:37 . الحوثيون يتوعدون بمواصلة إغراق السفن البريطانية في خليج عدن... المزيد
  • 07:11 . وفد حماس يصل القاهرة لمحادثات وقف إطلاق النار... المزيد
  • 06:49 . استطلاع أميركي يكشف غضب الناخبين تجاه بايدن و"إسرائيل"... المزيد
  • 06:48 . "الشعبة البرلمانية": سكان غزة بحاجة للدعم الإغاثي والمساعدة الإنسانية... المزيد
  • 06:30 . الكويت توافق على اتفاقية تعاون عسكري مع روسيا... المزيد
  • 12:34 . الضرائب" ترد القيمة المضافة عن 24 ألف مسكن للمواطنين... المزيد
  • 12:33 . "المركزي" يُلزم شركات التأمين بتسوية تعويضات المركبات خلال 15 يوماً... المزيد
  • 12:15 . مجلس الأمن يحذر من خطورة منع وصول المساعدات لغزة... المزيد
  • 11:35 . شهباز شريف يتولى رئاسة وزراء باكستان للمرة الثانية... المزيد
  • 11:31 . الكويت.. مرسوم بدعوة الناخبين لاختيار أعضاء مجلس الأمة يوم أربعة أبريل... المزيد
  • 11:20 . غزة.. الاحتلال يرتكب مجزرة جديدة بحق النازحين قرب المستشفى الإماراتي في رفح... المزيد
  • 11:01 . ترامب يفوز بالانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري في ولايتين إضافيتين... المزيد

مشرعون أميركيون يطالبون ولي العهد السعودي بالإفراج عن معتقلي الرأي

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 28-03-2023

وجه مشرعون أميركيون رسالة إلى ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، لمطالبته بالإفراج عن السجناء السياسيين المحتجزين بسبب تغريدات على تويتر، وفقا لما ذكرته صحيفة "ذا هيل"، الإثنين.

وبعث المشرعون في مجلس النواب الأميركي بالرسالة، الاثنين، "يطالبون فيها الأمير بالإفراج عن جميع السجناء السياسيين المحتجزين في بلاده الذين احتجزوا بعد تغريدات على تويتر، وبعد أيام من إطلاق الرياض سراح امرأة اعتقلت سابقا لنشرها تغريدات تنتقد القيادة".

وانتقدت الرسالة - التي تمت مشاركتها لأول مرة مع ذا هيل - محمد بن سلمان لانتهاكه حقوق المواطنين السعوديين واتهمته بتقويض "الحرية السياسية العالمية". ووصف المشرعون اعتقالاته بأنها "محاكمات بربرية".

وقال المشرعون في الرسالة "عندما وصلت إلى السلطة في البداية، تحدثت عن جعل السعودية أكثر انفتاحا وتسامحا. لقد وعدت بإصلاح القوانين والسياسات القاسية التي تمنع تقدم البلاد.

وأضافوا: "كانت لدينا آمال كبيرة في أنك كنت جادا. وبدلا من ذلك، لم يقتصر الأمر على قيامك بالمزيد من الدوس على حقوق مواطنيك في حرية الفكر وحرية التعبير، ولكنك قوضت الحريات الأساسية التي تسعى الدول الديمقراطية ذات السيادة إلى حمايتها لمواطنينا. هذه الاعتداءات تقوض الحرية السياسية العالمية".

وتابعت الرسالة: "ندين محاكماتكم الهمجية وندعوكم على الفور للأمر بالإفراج عن كل شخص احتجز وسجن بسبب تغريدات".

ورفض مكتب ولي العهد السعودي التعليق على الأمر وفقاً لصحيفة، "ذا هيل".

وتأتي الرسالة بعد أسبوع من الإفراج عن المواطن السعودي - الأميركي، سعد إبراهيم الماضي، بعد سجنه في السعودية لأكثر من عام بسبب تغريدات انتقدت ولي العهد.

وأفرجت السلطات السعودية عن الماضي من السجن، لكنه لا يزال ممنوعا من السفر، على حد قول نجله.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تتحرك فيه الرياض لتخفيف التوتر مع واشنطن

وقضت محكمة جنائية على سعد إبراهيم الماضي (72 عاما)، بالسجن 16 عاما في العام المنصرم، قبل أن ترفع محكمة الاستئناف عقوبته إلى 19 عاما الشهر الماضي.

وقال إبراهيم، نجل الماضي، لرويترز إن والده موجود في منزله مع أسرته بالرياض. وأضاف: "جميع التهم أٌسقطت، لكن علينا الآن مكافحة حظر السفر".

وأُلقي القبض على الماضي، وهو مواطن أميركي سعودي كان يعيش بعد تقاعده في فلوريدا، عقب وصوله إلى الرياض في نوفمبر من العام 2021 بسبب تهم عدة، منها تمويل الإرهاب والعمل على زعزعة استقرار المملكة.

وكانت قضية ماضي، إلى جانب قضايا المواطنين الأميركيين الآخرين الذين ما زالوا يخضعون لحظر السفر في السعودية، قد زادت من توتر العلاقة بين الحليفين التقليديين.

وقال الرئيس الأميركي، جو بايدن، إنه أثار تلك القضايا خلال اجتماعات مع العاهل السعودي، الملك سلمان وولي العهد محمد بن سلمان عندما زار المملكة في يوليو.

وقال المشرعون لمحمد بن سلمان إنهم "شعروا بالارتياح عندما علموا أن الماضي قد تم إطلاق سراحه من هذا الكابوس (...) وننتظر لنرى ما إذا كانت حكومتكم سترفع حظر السفر للسماح له بالعودة إلى منزله في الولايات المتحدة".

ونقلت الرسالة عن منظمة العفو الدولية قولها إن 15 شخصا حكم عليهم بالسجن لمدد تتراوح بين 10 و45 عاما في السعودية عام 2022 بسبب "التعبير السلمي (...) عبر الإنترنت".

واعتبارا من فبراير 2023، سجلت المنظمة حالات لـ 67 شخصا حوكموا لممارستهم حريتهم في التعبير والتجمع.