أحدث الأخبار
  • 12:17 . أفغانستان.. وفاة 33 شخصاً جراء أمطار غزيرة وفيضانات... المزيد
  • 10:35 . باير ليفركوزن بطلاً للدوري الألماني لأول مرة في تاريخه... المزيد
  • 09:15 . توقعات بارتفاع النفط فوق 100 دولار بعد الهجوم الإيراني على "إسرائيل"... المزيد
  • 08:10 . رئيس الدولة وملك الأردن يؤكدان أهمية تنسيق الجهود العربية على خلفية الرد الإيراني... المزيد
  • 07:33 . ليفربول يبتعد خطوة عن لقب الدوري الإنجليزي بسقوطه أمام ضيفه كرستال بالاس... المزيد
  • 06:46 . إيران تقول إنها لا تنوي مواصلة الهجمات ضد "إسرائيل".. والأخيرة: سنرد في الوقت المناسب... المزيد
  • 06:05 . الإمارات تدعو طهران و"تل أبيب" إلى ضبط النفس وتجنيب المنطقة التصعيد... المزيد
  • 12:26 . "فلاي دبي" تعلن تأثر بعض رحلاتها بسبب الإغلاق المؤقت لمجالات جوية في المنطقة... المزيد
  • 12:18 . تباهى بدعمه المطلق للاحتلال.. ترامب: هجوم إيران يظهر ضعف أميركا في عهد بايدن... المزيد
  • 12:03 . مانشستر يونايتد يتعادل بشق الأنفس مع بورنموث بالدوري الإنجليزي... المزيد
  • 12:02 . اليوم.. العروبة يواجه التعاون ودبا الفجيرة مع الجزيرة في الجولة 27 لدوري الهواة... المزيد
  • 12:01 . بمساعدة طائرات أمريكية وبريطانية.. "إسرائيل" تتحدث عن إسقاط كل الصواريخ والطائرات التي أطلقتها إيران... المزيد
  • 11:59 . ريال مدريد يعزز صدارته للدوري الإسباني وبرشلونة يواصل المطاردة... المزيد
  • 11:58 . الأردن ينفي إعلان حالة الطوارئ في البلاد... المزيد
  • 11:57 . "طيران الإمارات" تلغي رحلات إلى بعض الوجهات في المنطقة... المزيد
  • 11:54 . إعلام أمريكي: بايدن قلق من جر نتنياهو واشنطن إلى صراع أوسع... المزيد

تقرير: تدفقات الأموال الروسية إلى الإمارات "تباطأت" والأثرياء الروس يفكرون في مغادرة دبي

بنوك دبي بدأت بتشديد الرقابة على الكيانات الروسية
متابعة خاصة – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 29-03-2024

قال تقرير لوكالة "بلومبرغ" إن تدفقات الأموال الروسية إلى الإمارات تباطأت بسبب ارتفاع تكاليف المعيشة وتشديد البنوك المحلية في تطبيق العقوبات الأميركية، وفقا لمصرفيين ومسؤولين تنفيذيين ومتخصصين في الاستثمار.

وذكر التقرير أن بعض الوافدين الروس يفكرون في الانتقال إلى أماكن جديدة أو حتى العودة إلى ديارهم، حيث يؤدي اندفاع المغتربين إلى دبي لارتفاع الإيجارات والنفقات اليومية.

وعلى عكس الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، لا تفرض أبوظبي عقوبات على روسيا. ومع ذلك، من المرجح الآن أن تواجه الكيانات الروسية التي تنشئ حسابات مصرفية تدقيقا من البنوك المحلية حيث تتعرض الإمارات لضغوط أميركية متزايدة لمعالجة التهرب المحتمل من العقوبات وفقاً لما نقلته "بلومبيرغ" عن أشخاص مطلعين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم.

تشديد الأنظمة المصرفية

وقالت مصادر مطلعة على الأمر لبلومبرغ إن البنوك في الإمارات بما في ذلك بنك الإمارات دبي الوطني  وبنك المشرق وبنك أبوظبي الأول شددت التدقيق في الكيانات الروسية وحاولت في الأشهر الأخيرة ضمان امتثال أكبر للعقوبات الأميركية.

وأكد مصرفيون مقيمون في دبي أن الروس من الطبقة المتوسطة الذين لا يخضعون للعقوبات لا يواجهون مشكلات كبيرة في فتح الحسابات، إلا أن العديد من الروس الخاضعين للعقوبات رفضتهم البنوك.

وقالت مصادر إن بعض الروس الذين لديهم انتماءات سياسية أو صلات بأشخاص خاضعين للعقوبات واجهوا أيضا صعوبات في إدارة حسابات مصرفية.

وأكد بنك الإمارات دبي الوطني في بيان إنه ملتزم بمكافحة الجرائم المالية ويلتزم بـ "العقوبات الدولية المعمول بها" لكنه امتنع عن التعليق على التفاصيل.

ولم يستجب بنك المشرق وبنك أبوظبي الأول لطلبات التعليق للوكالة.

وفي أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا مباشرة، أبلغ وكلاء العقارات في دبي عن زيادة في عدد الروس الأثرياء الذين يبحثون عن العقارات في الأحياء الأكثر فخامة في الإمارة.

ولا تقدم الإمارات إحصاءات عن التدفقات حسب الجنسية. ومع ذلك، في تصنيفات مشتري العقارات، انخفض عدد حاملي جوازات السفر الروسية وتراجعوا إلى المرتبة الثالثة بعد الهنود والبريطانيين بعد أن كانوا في المرتبة الأولى في 2022، وفقا لشركة الوساطة في دبي "بيترهاومز".

ارتفاع تكاليف المعيشة

وينقل التقرير عن ماريا (42 عاما)، وهي مصممة روسية، قولها إن ارتفاع تكاليف المعيشة في دبي وحرارة الصحراء الصيفية أجبراها على التفكير في خيارات مثل فرنسا أو برلين لعائلتها.

وترك إيفان كوزلوف، 37 عاما، وظيفته في موسكو منذ أكثر من عامين، وعاش مع عائلته في تركيا لمدة شهرين تقريبا ثم وصل إلى دبي في مايو 2022 ، حيث شارك في تأسيس "Resolv Labs"، حيث قدم منتجات استثمارية تعتمد على العملات المشفرة.

ويفكر كوزلوف في الانتقال إلى أوروبا، وربما إلى إسبانيا، حيث يعيش أحد شركائه التجاريين.

وقال إنه في حين أن الإمارات مكان جيد للقيام بأعمال تجارية، إلا أنه يعاني من مشاكل نمط الحياة مثل الصيف الحار.

مخاوف لوجستية ومصرفية

وتقول بلومبيرغ إن شركة "نوريلسك نيكل" -شركة التعدين الرائدة في روسيا- اتخذت قرارًا بالامتناع عن بدء عمليات التداول في الإمارات بسبب مخاوف لوجستية ومصرفية.

وفي أواخر فبراير، أزيلت الإمارات من ما يسمى بالقائمة الرمادية للهيئة الرقابية العالمية،  وقالت مصادر للوكالة إن ذلك جعل الإمارات ومؤسساتها المالية أكثر صرامة في التعامل مع الكيانات أو المديرين التنفيذيين الروس، لا سيما أولئك الذين يواجهون عقوبات. 

لكن لا يزال تجار النفط الذين انتقل الكثير منهم من جنيف ولندن في بداية الحرب، يفضلون الإمارات، ويستخدمون الدرهم كبديل مناسب للدولار، وفقاً لبعض الأشخاص المطلعين على الأمر. لكن حتى هذه المجموعة واجهت تدقيقاً أكثر تشدداً منذ أكتوبر 2023، عندما عززت واشنطن تطبيق عقوباتها المتعلقة بسقف الأسعار على النفط الخام، حسبما قالت المصادر للوكالة.

وبالرغم من الضغوط، يترك الروس بصماتهم على دبي. إذ لديهم الآن مرافقهم الطبية الخاصة وأطباء الأسنان وأكاديمية كرة القدم في الإمارة.  كل هذا لا يقنع الناس مثل كوزلوف بالبقاء. وقال: "هذا مثل مقهى المطار حيث ينتظر الجميع الرحلة التالية".

تداعيات اقتصادية

وعلى الرغم من التحديات التي يفرضها نزوح الأثرياء الروس، فمن المتوقع أن يكون التأثير على الاقتصاد الإماراتي متواضعا نسبيا، وفقا لستيفن هيرتوغ، الأستاذ المشارك في كلية لندن للاقتصاد.

ومع ذلك، قد تشهد دبي تأثيرا أكثر وضوحا بسبب اعتمادها الكبير على الاستثمار الأجنبي والعقارات، وفقا لوكالة بلومبيرغ.

لكن بعض الشركات الروسية ما زالت تواصل عملياتها في دبي، حيث نقلت شركة "روسال إنترناشونال"، إحدى الشركات الكبرى المنتجة للألمنيوم، عملياتها التجارية العالمية إلى دبي، ما يعني استمرار بعض الوجود الروسي في المشهد الاقتصادي للإمارة.