"أبوظبي المالي" ينخفض إلى أدنى مستوياته

أبوظبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 01-12-2014

أغلق المؤشر العام لسوق أبوظبي المالي تعاملات جلسة الإثنين متراجعاً للجلسة الخامسة على التوالي، مقلصاً جانبا من خسارته في النصف الثاني من الجلسة مدعوماً بارتفاعات القطاع العقاري متزامناً مع انطلاقة ايجابية بافتتاحية السوق السعودي.
وسجل المؤشر لسوق دبي انخفاضا إلى أدنى مستوياته منذ مطلع يوليو الماضي بنسبة 0,19% ليفقد 8,99 نقطة من قيمته بوصوله الى مستويات الـ 4666,01 نقطة متأثرا بتراجعات أسهم البنوك.
وفي هذا الصدد قال الرئيس التنفيذي لشركة "ثينك "للدراسات المالية ان الاسواق افتتحت على فجوات سعرية نتيجة لعدم وجود محفزات وتراجع اسعار النفط والاخبار السلبية في الأسواق العالمية.
كما شهدت التداولات اليوم تحسن لافتاً مقارنة بتعاملات أمس الاحد لتصل الى 434,12 مليون درهم مقارنة بـ 302 مليون درهم من خلال 293,953 مليون سهم موزعين على 3,711 ألف صفقة.
وانخفض المؤشر متأثراً بتراجعات قطاعي الطاقة والبنوك فيما قلصت من ارتفاع حدة التراجعات نمو قطاع العقارات في الدقائق الاخيرة للجلسة.
وهبط قطاع الطاقة بنسبة 1,76%، من خلال تراجعات سهم "طاقة" بنسبة 5,56%.
وسجل "البنوك" تراجعات بنسبة 0.30% من خلال هبوط لسهم ابوظبي التجاري بنسبة 4,03%، وأبوظبي الإسلامي بـ 2,19%، و"الخليج الاول" بنسبة 0,28%.
وسجل القطاع العقاري ارتفاعا بنسبة 2,10%، مدفوعاً بسهم "الدار العقارية" بنسبة 3,05% ،كما ساهمت ارتفاعات "رأس الخيمة العقارية" في نمو القطاع بنسبة 1.28%، وقلصت تراجعات سهم اشراق بنسبة 4,21% من ارتفاعات القطاع.
كما استحوذ القطاع العقاري على ثلثي السيولة بقيمة288 مليون دره بفضل تداولات سهم "اشراق العقارية" بتداولات قيمتها 225 مليون درهم ليستحوذ على 78% من إجمالي تداولات القطاع.


أبوظبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 01-12-2014

مواضيع ذات صلة