«المركزي»: النقد داخل البنوك وخارجها الأعلى منذ 2013

أبوظبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 26-07-2016


كشف تقرير المسح النقدي لشهر يونيو 2016 الصادر عن المصرف المركزي، أمس، أن النقد الموجود داخل البنوك والمتداول خارجها في الأسواق سجل أعلى قيمة له في نهاية يونيو الماضي، منذ عام 2013، إذ ارتفع النقد المصدر الذي يشمل النقد داخل البنوك وخارجها ليصل إلى 81.3 مليار درهم، مقابل 76.6 مليار درهم في نهاية مايو الذي سبقه بزيادة شهرية نسبتها 6.1%.

ويعد مستوى النقد داخل البنوك وخارجها المؤشر الأول إلى متانة القطاع المصرفي ومدى السيولة المتوافرة فيه.

وأظهر تقرير «المركزي» نمواً طفيفاً في الودائع شبه النقدية، وشهادات الإيداع لدى البنوك، وارتفاعاً في الاحتياطات النقدية الإلزامية للبنوك المحتفظ بها لدى المصرف المركزي، فيما سجلت الودائع الحكومية تراجعاً طفيفاً.

سيولة نقدية

و سجل النقد الموجود داخل البنوك في نهاية يونيو الماضي 16.9 مليار درهم مقابل 13.6 مليار درهم في نهاية مايو الذي سبقه، بزيادة شهرية قيمتها 3.3 مليارات درهم ونسبتها 24.3%، وذلك وفق تقرير المسح النقدي لشهر يونيو 2016 الصادر عن المصرف المركزي، أمس.

وتعد هذه أعلى قيمة يسجلها النقد السائل الموجود داخل البنوك خلال فترة السنوات الثلاث الماضية.

كما أظهرت إحصاءات «المركزي» أن النقد المتداول خارج البنوك بلغ في نهاية يونيو الماضي 64.4 مليار درهم، مقابل 63 مليار درهم في نهاية مايو السابق عليه، بزيادة شهرية قدرها 1.4 مليار درهم ونسبتها 2.2%.

ووفقاً للتقرير، فإن هذا يعد أعلى مستوى للنقد خارج البنوك منذ عام 2013 أيضاً.

نقد وودائع

وبينت الإحصاءات أن النقد المصدر الذي يشمل النقد داخل البنوك وخارجها، ارتفع بدوره خلال يونيو الماضي ليصل إلى 81.3 مليار درهم مقابل 76.6 مليار درهم في نهاية مايو الذي سبقه بزيادة شهرية قدرها 4.7 مليارات درهم ونسبتها 6.1%.

وكشف «المركزي» أن الودائع شبه النقدية التي تشمل الودائع الادخارية و«لأجل» للمقيمين بالدرهم، زائد ودائع المقيمين بالعملات الأجنبية، بلغت في نهاية يونيو الماضي 699.4 مليار درهم مقابل 697.5 مليار درهم في نهاية مايو السابق عليه بزيادة شهرية قدرها 1.9 مليار درهم ونسبتها 0.3%. أما الودائع النقدية التي تضم الودائع قصيرة الأجل التي يمكن لمتعاملي البنوك السحب عليها دون إخطار مسبق، فشهدت تراجعاً خلال يونيو 2016، لتسجل في نهايته 416.6 مليار درهم، مقابل 425.9 مليار درهم في نهاية مايو السابق عليه، بانخفاض قيمته 9.3 مليارات درهم ونسبته 2.2%.

ودائع واحتياطات

وحققت الودائع الحكومية تراجعاً طفيفاً خلال يونيو الماضي مسجلة 184.4 مليار درهم، مقابل 184.9 مليار درهم في نهاية مايو السابق عليه، بانخفاض قدره 500 مليون درهم ونسبته 0.3%.

وارتفعت القاعدة النقدية للبنوك في نهاية يونيو الماضي لتصل إلى 328.6 مليار درهم، مقابل 326.4 مليار درهم في نهاية مايو، بزيادة شهرية قدرها 2.2 مليار درهم، ونسبتها 0.7%.

وسجلت الاحتياطات النقدية الإلزامية للبنوك المحتفظ بها لدى المصرف المركزي لمواجهة الأزمات في نهاية يونيو الماضي 118.5 مليار درهم، مقابل 117.1 مليار درهم في نهاية مايو 2016 بزيادة شهرية قدرها 1.4 مليار درهم ونسبتها 1.2%.

أما الاحتياطات الفائضة للبنوك والمؤسسات المالية الأخرى فسجلت تراجعاً خلال يونيو 2016 بحدود 4.5 مليارات درهم، إذ بلغت في نهايته 19.7 مليار درهم مقابل 24.2 مليار درهم في نهاية مايو السابق عليه، بهبوط نسبته 18.6%.

وذكر تقرير «المركزي» أن شهادات الإيداع لدى البنوك بلغت في نهاية يونيو 109.1 مليارات درهم مقابل 108.5 مليارات درهم في نهاية مايو 2016، بزيادة طفيفة بلغت 600 مليون درهم، تعادل نمواً نسبته 0.6%.


أبوظبي – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 26-07-2016

مواضيع ذات صلة